5 سمات تدل على أنك ستكون من أصحاب الثروات
6 عبارات لايستخدمها الأذكياء
1 يونيو، 2017
8 مراحل عليك خوضها قبل إرسال السيرة الذاتية
1 يونيو، 2017

النجاح وجني الأموال وامتلاك الثروات هدف للجميع، ولكن تختلف السبل والمسالك فمنهم من يحقق هدفه ومنهم من يحكم نفسه في بوتقة أحلامه الوهمية

ولا يخرج لواقع التنفيذ.

وهناك العديد من قصص الكفاح والنجاح حول العالم كانت عبرة وهدى للجميع، حتى قام بعض العلماء والمتخصصين بدراسة سير هؤلاء الناجحين

واستخلاص شروط النجاح التي اجتمعت فيهم جميعاً لتكون نبراساً مضيئاً أمام غيرهم من باقي جنسهم.

وبحث علماء التنمية البشرية والطب النفسي ماضي هؤلاء من خلال لقاءاتهم المتلفزة والمسجلة صوتياً التي تحدثوا فيها عن قصص كفاحهم.

ونجحوا في استنباط أهم 5 سمات ومميزات التي جمعت بينهم جميعاً، نقدمها لكم في السطور التالية.

.

1 . الاستقرار العاطفي

يعد الاستقرار العاطفي أحد أهم العوامل المساعدة على النجاح والتميز، لما له من آثار على الحالة المزاجية للإنسان وتقليل التوتر الداخلي.

فعلى عكس ما هو سائد فإن الزواج أو الارتباط العاطفي ليس بالضرورة سبب تأخر الحياة العملية بل إنه يعمل على دفعها للأمام، فقد أكد الخبراء أن

غالبية الأشخاص الذين حققوا نجاحات في عمر الـ40 أو الـ50 تزوجوا مبكراً.

.

2 . الاستعداد للخسارة

الإصرار والعزيمة عاملان ضروريان بل هما أساس تحقيق النجاح، وعنصر آخر يجب إضافته إلى الإصرار والعزيمة ويعد الأهم هو الاستعداد

للخسارة.فالاستعداد للخسارة وتقبلها والنهوض منها بعد تعلم الدرس واستيعابه يجعلك أكثر خبرة في تفادي أخطائك والتعلم منها واستكمال طريقك دون

يأس أو ملل.

.

3 . التحكم والسيطرة

كونك تستطيع أن تتحكم في مجريات الأمور بعقلانية وتجنيب المشاعر حتى تستطيع اتخاذ القرارات الصحيحة من شأنه أن يدفعك للأمام في حياتك

العملية وجني الثروات.

مع ملاحظة أن هناك فارقاً كبيراً بين أن تكون صاحب مبدأ وتتمتع بالنزاهة والشرف في تعاملاتك وأن تجنب مشاعرك للحكم على الأشياء.

.

4 . التفاؤل

الاكتئاب والسلبية العدو الأول للنجاح، والسبيل للقضاء عليهما هو التفاؤل، الذي لا يقتصر على الجانب العملي فقط ولكن يجب أن يغلف حياتك كلها.

فاحرص ألا تخنق حياتك بين الضغط والتوتر والسلبية والويلات النفسية، فالتفاؤل عنصر أساسي للحياة الطبيعة لا تتخلى عنه، وتأكد أنه أحد مصادر

نجاحك في المستقبل.

.

5 . الضمير

إن التمتع بالأخلاق والضمير المستقيظ أمر من شأنه أن يجنبك العديد من المتاعب وعدم صفاء الحياة.

وبلاشك فإن تمتعك بضمير يقظ يعني أنك ستكتسب لا محالة سمعة طبية في عملك وستصبح محل ثقة الجميع، وهذا من شأنه أن يدر عليك طلبات

التعامل الاقتصادي بشكل كبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية