كارلوس بريتو : عشرة دروس لقيادة العمل وإدارته

كارلوس بريتو : عشرة دروس لقيادة العمل وإدارته

22 درساً لمؤسسي الشركات الناشئة من أوليفر سوامر
5 فبراير، 2018
كيف تستفيد من بينتريست لتروّج لعملك ؟
6 فبراير، 2018

Image result for ‫كارلوس بريتو‬‎

 

“لقد تم اختيارك، ولم يتم انتخابك. أنت لست بحاجة لإرضاء الجميع”، هذه واحدة من النصائح التي قدمها كارلوس بريتو، الرئيس التنفيذي  لشركة

Anheuser-Busch InBev، في كلمة أمام حشد من كبار رجال الأعمال بمنتدى الأعمال الدولي في نيويورك قبل أيام.

ويمتلك بريتو، الذي أشرف على الاندماج الضخم بين شركة InBev البرازيلية لإنتاج البيرة وعملاق البيرة الأميركي Anheuser-Busch

في العام 2008، الكثير من المعرفة والمهارات العملية المتعلقة بالقيادة، وخصوصًا خلال أوقات التغيير.

نقدم في النقاط التالية الوسائل العشر التي يقدمها بريتو بهذا الخصوص :

.

1- احلم حلمًا كبيرًا لكن التزم بالتواضع: 

ينبغي قياس أداء عملك مقارنة بالشركات الأفضل. يقول بريتو: “تطلع  إلى أعلى وستجد مصدر إلهام وتحد، انظر إلى أسفل وستشعر بالراحة والكسل”.

إذا نظرت باستعلاء للشركات الأقل فلن تتحرك إلى الأمام.

.

2-  ثقافة الشركة الجيدة هي ثقافة عالمية:

يقول بريتو إنه أثناء عملك على توسيع نطاق عملك، فلا بد أنك ستواجه مقاومة من نوع “هذه ليست الطريقة التي تجري بها الأمور هنا”. ينصحك بريتو

ألا تستمع لهذا. إذا كنت قد خلقت ثقافة حققت نجاحا في مكان واحد، فإنها ستعمل وتنجح في كل مكان. إن الأداء هام للثقافة كما أن الثقافة هامة للأداء.

.

3 – لا تكن أنانيًا:

تحتاج إلى التفكير في شركتك باعتبارها أكبر من ذاتك. “إن الأمر لا يتعلق بي، ولكن بإقامة شركة كبرى، شركة ستستمر لمئات السنين”.

ز

4 – الأمر متعلق بالناس:

الناس هم الميزة التنافسية المستمرة الوحيدة في أي مشروع. وأكد بريتو أنه يجب عليك توظيف الأشخاص الذين يمتلكون القدرة على أن يصبحوا

أفضل منك.

ز

5 – واجه الحقائق المؤلمة: 

كثير من الشركات تركز فقط على الأخبار الجيدة، ولكن لا يمكن أبدا أن تحقق النمو إلا إذا واجهت الحقائق السلبية أيضا. يقول بريتو: “أحب الناس

الذين يستطيعون أن ينقلوا لي الأخبار الجيدة والسيئة بالسرعة والوضوح نفسيهما”.

.

6- كافئ النتائج لا الجهود: 

يوضح بريتو أنه بالرغم من ضرورة الاعتراف بالجهد وتقديره، فإن العملاء لا يشترون الجهد، بل يشترون النتائج. “إن هناك فرقًا كبيرًا بين الوسائل

والغايات”، على حد قوله.

.

7- احتفظ بقدر مناسب من الضغط على الموظفين:

يحقق الناس أداءً أفضل عندما يكونون تحت القدر المناسب من الضغط. فإذا أخرجت الناس من منطقة الراحة الخاصة بهم، فإنهم يتعلمون العمل

بجد وتحقيق نتائج أكثر.

.

8- رحِّب بالخلاف الصحي:

يقول بريتو “إن الإجماع أمر مستحيل”. ومن المهم أن تقوم بخلق بيئة يتم تشجيع الناس فيها على الاختلاف، لو كان ذلك يعني التوصل إلى

أفضل استجابة.

.

9 – المستهلك هو المحك في نهاية المطاف:

عند اتخاذ القرارات يجب عليك أن تضع المستهلكين في الاعتبار، وأن تحاول دائمًا أن تتصور كيف سيكون رد فعلهم، كما يقول بريتو.

.

10 . حول موظفيك إلى “مالكين” :

فمن الرائع أن يكون لديك موظفون أذكياء وبارعون، ولكن لو أنهم موجودون هنا فقط لبناء مستقبلهم المهني، فيمكن أن يعملوا ضدك. إن مجموعة من

الموظفين المالكين، لا مجموعة من المهنيين الأنانيين، بمثابة مفتاح تحقيق النجاح. قم بتهيئة بيئة من المالكين – فهم قادرون على اتخاذ قرارات أفضل

وستشعر بذلك مستقبلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية