كيف تصبح قائداً ناجحاً؟
25 جملة تفقدك ثقة الآخرين إن قلتها خلال عملك
7 مايو، 2017
4 أسرار للنجاح في مجال الأعمال
7 مايو، 2017

الشخصية القيادية هي شخصية مميزة تتمتع بصفات مختلفة عن الآخرين، وتمتلك ميزات قد لا يملكونها. من أهمها قوة الشخصية والثقة الكبيرة بالنفس،

والرغبة بالقيادة في أي مكان سواء المنزل أو العمل أو بين الأصدقاء.

.

فما هي سمات هذه الشخصية، وكيف يمكن أن تصبح قائداً ناجحاً؟

.

–لتكون قائداً ناجحاً لابد أن تتمتع بشخصية مختلفة عمن حولك، أن تخلف انطباعاً إيجابياً وتشيع الفرح والراحة، وليس الشحنات السلبية، أو الاستعلاء.

فالشخصية البشوشة الودودة  تلقى استحساناً أينما حلت.

لذلك ولتكون قائداً ناجحاً ومحبوباً عليك أن تكون مصدر فرح وبهجة للآخرين.

.

–من المهم أن تتمتع بطريقة تحدث مميزة وواضحة ولطيفة تستطيع من خلالها إيصال أفكارك بكل سلاسة وتلقائية. وهذا ما سيميزك عن غيرك.

.فأسلوبك بالحديث والنقاش هو الذي يشد الآخرين إليك وهو في الوقت نفسه ما ينفرهم منك إن لم يكن لطيفاً وودوداً.

.

–لابد أيضاً أن تكون مبدعاً وخلاقاً صاحب أفكار مبتكرة ومميزة تبهر من حولك وتجعلهم ينجذبون إليك ويثقون بك.

.

–المظهرالعام الأنيق مهم جداً للفت النظر إليك لذلك عليك أن تهتم بأناقتك ومظهرك الخارجي الذي لابد وأن يعبرعنك.

.

–عليك أن تتمتع بالإيثار ومساعدة الآخرين لتكون مصدر ثقة ومرجع لمن حولك، يستشيرونك في أمورهم وخياراتهم لقناعتهم وثقتهم بصوابية أفكارك

لذلك لابد أ تتخلى تماماً عن الأنانية لتكون قائداً.

.

–قد تضطر أحياناً لاستخدام المال لجذب من حولك كأن تدعو أصدقاءك لتناول الغداء، هذا جيد لكن ليس دائماً فقط هي فرصة للتقرب منهم حتى لا

يظنوا أنك تشتريهم بالمال.

.

–عليك أيضاً أن تساهم في النشاطات الإجتماعية والأعمال الخيرية لتزيد من تأثيرك على الآخرين وأن تقترح أفكاراً جديدة وفعالة للتأثير عليهم وجعلهم

يتبعونك وهم سعداء وواثقين بك.

.

–وأخيراً القائد لابد أن يتمتع بشخصية قوية دائماً، وهي تأتي بالثقة، والحنكة، والذكاء، والثبات، والتفكير العميق بالأمور قبل الإقدام عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية