كيف يفكر أصحاب الملايين ؟

سمات ريادة الأعمال الاجتماعية في العالم العربي
01/04/2017
كيف تخلق مساحات مكتبية أكثر إنتاجية للشركة الخاصة بك
02/04/2017

نتيجة بحث الصور عن صور عقلية

قد توافقني الرأي إذا أخبرتك أن غالبية الناس متشابهة في جوهرها، معظمنا يولي معظم اهتمامه لعائلته، جميعنا يريد أن يحصل

على حياة سعيدة وصحية وآمنة. هكذا هو حال معظمنا بغض النظر عن كمية النقود المحشوة في وسادتك.

لكن الحقيقة التي لا لبس فيها والتي لا يمكن إنكارها هي أن الأثرياء ( وأقصد هناك أصحاب عشرات الملايين من الدولارات )

يفكرون بطريقة مختلفة بعض الشيء، والشيء الجيد هنا أنك قد تستطيع أن تستنسخ بعض طرق “التفكير الغنية” لتخرج أفضل

ما لديك، فكيف يفكر الأغنياء برأيك ؟!

.

• الأغنياء يدركون أنهم لا يعرفون كل شيء

أولئك الناس الذين يملكون عدة ملايين من الدولارات يعلمون تماماً أنه ليس لديهم الأجوبة لكل شيء، ولذلك تجدهم دائماً يقومون

بالبحث عن أشياء جديدة ليطوروا بها أعمالهم ومشاريعهم. إنهم دائماً على استعداد لإعادة النظر في استراتيجيات عملهم إذا

وجدوا نهجاً أفضل، ببساطة فإن “الأنا” خاصتهم ليس لها مكاناً في عقولهم.

على النقيض من ذلك، فإن العديد من الناس يعتقدون أنهم على دراية بكل شيء يجري حولهم، ونتيجة لذلك تجدهم لا يحبذون تعلم

أي شيء. الأسوء من ذلك كله أنهم لا يعرفون معنى كلمة “خطأ” ولا يرون الكون عندما يقوم لهم “لا” ودائماً ما يتمسكون بنهجهم

القديم ليدهسهم الواقع فيما بعد.

.

• الأثرياء يعرفون كيف تطرح الأسئلة الصحيحة

ليس عليك أن تكون عبقرياً حتى تستطيع توجيه الأسئلة الصحيحة .. فقط لا تكن كسولاً، عليك التعب بعض الشيء للوصول إلى

الإجابات التي تبحث عنها.

على سبيل المثال إذا كنت بصدد اتخاذ قرار كبير فإن النهج العادي قد يكون بالنظر في بعض الأسئلة السطحية التي ستعزز فقط

بعض الأفكار المسبقة والخاصة بك، ولكن اتباع نهج “التفكير الغني” ستشمل تلك الأسئلة الصعبة والتي تعطيك بعداً آخر لفكرتك.

أصحاب الملايين لا يخشون طرح الأسئلة الصحيحة، فمهما كانت تلك الأسئلة فهم سيحصلون على الإجابات الصحيحة والتي

ستساعدهم فيما بعد على اتخاذ القرارات المناسبة وتطوير أعمالهم.

.

• عدم الاستسلام

غالباً ما يستسلم الناس أثناء المعركة وقبل حصول المعجزات، عكس أولئك الأثرياء الذي يرون العقبات بطريقة مختلفة، ويبذلون

كل جهدهم للتغلب عليها.

.

•  الصبر

الأهداف الجديرة بالاهتمام تستغرق وقتاً طويلاً لتحقيقها. الأغنياء يفهمون ذلك تماماً ويحاولون البقاء على الطريق الصحيح لتحقيق

اهدافهم. بعض الناس يشعرون بالإحباط إذا لم يحصلوا على نتائج فورية أو لم يصلوا إلى أهدافهم بسرعة.

للأسف، قد نجد الكثير من رواد الأعمال الذين لديهم الكثير من الأفكار المدهشة، ولكنهم غالباً ما يفشلون في الأمتار الأولى بسبب

افتقادهم للصبر وعدم الحصول على ثمار أعمالهم فوراً.

.

• التقييم الذاتي

هذه النقطة مرتبطة بشكل أو بآخر بقدرة الشخص على طرح الأسئلة الصحيحة، الشخص الفعّال يسأل نفسه باستمرار إذا كان

على الطريق الصحيح، ويراقب تصرفاته التي تقوده نحو الهدف المنشود. فإذا كان متأخراً أو منحرفاً بعض الشيء عن مساره،

سيقوم بإصلاح الإخطاء والعودة إلى المسار الصحيح.

وعلى عكس الأثرياء، فإن غالبية الناس عادة ما يكونون أقل فعالية في التقييم الذاتي، ولهذا فهم يميلون لأن يكونوا أقل إنتاجية.

.

• أصحاب الملايين يرحبون بالنقد دائماً

عدد لا بأس به من الناس يبحثون عن عيوب الناس. ليس ذلك فقط، بل يحبون توجيه النقد اللاذع لأي شخص آخر. بالمقابل لا

يريدون تسليط الضوء على عيوبهم أو توجيه الانتقادات إلى بعض تصرفاتهم.

الأثرياء على عكس ذلك تماماً، فهم يغتنمون كل فرصة ليحصلوا على الثناء من الآخرين، ويعملون دائماً لتخفيف أية مراجعات

سلبية بحقهم. وهذا ما يبني الحماس في داخلهم ليفجروا جميع طاقاتهم.

.

• الأثرياء يساعدون الجميع

خلال مقابلات مع أثرياء الولايات المتحدة الأمريكية، وُجِد أن جميع الأثرياء وبدون استنثناء يساعدون الآخرين للحصول على ما

يريدون، ربما هذا التركيز على مساعدة الآخرين هو ما يخلق المزيد من النجاح لأولئك أصحاب الملايين.

عندما يكون هدفك الرئيسي في هذه الحياة هو المال والمال فقط، غالباً ما سيؤدي بك ذلك التفكير إلى حياة الفقراء. ساعد الآخرين

للوصول إلى أهدافهم، وحينها سيكون لديك المزيد من الوقت للتعامل بشكل أفضل مع مشاريعك التجارية.

إذا كنت تبحث عن كلمة واحدة لتلخيص طرية تفكير الأثرياء فهي التواضع، الشخص المتواضع ليس لديه المانع من طرح

الأسئلة، يقدّم بعض الخدمات للآخرين، يعاملهم بكرامة، ويبقى عينه دائماً على أهدافه، لديه الصبر ومستعد للقيام بعمله على أكمل

وجه ودون كلل أو ملل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *