خمس نصائح سلبية في عالم ريادة الأعمال.. لا تكن ضحيتها !

6 أشخاص تحتاجهم لبدء مشروعك الريادي بشكل نموذجي
18/03/2017
5 دروس يجب أن تتعلمها قبل دخول تحدي ريادة الاعمال
19/03/2017

نتيجة بحث الصور عن ‪negative Tips  in the world of entrepreneurship‬‏

بدايةً، مباركة انطلاقتك الشخصية ورغبتك في أن تكون من رواد الأعمال، ولكن عليك أن تحصّنَ نفسك بشكل جيد فأنت على

وشك أن تواجه سيل جارف لا ينتهي من النصائح من المؤسسين والمسثمرين والأصدقاء والعائلة وكل من يخطر على بالك،

وكلهم سيحاول أن يعظك بأفكاره حول أفضل الطرق لبناء شركتك الخاصة الأمرالذي قد يكون محيراً وسلبياً بالنسبة لك وإن كان

عن حسن نية.

إن كنت تتساءل كيف يمكنك أن تفرّق بين النصائح الذهبية ونظيرتها الرثّة، إليك بعض أهم القواعد التي تلقيتها عندما بدأت عملي

الخاص..

1- لا تخبر الآخرين عن خططك الشخصية لعملك، فمن الممكن أن يسرقوها

لا يمكنك أن تدير عملك بعيداً عن الخوف، فبالقدر الذي تكون فيه فكرتك مميزة سوف يصعب عليك تنفيذها بشكل ممتاز إن كانت

مبعثرة وغير منظمة، كل صاحب عمل لديه أفكار تختلف عن تلك التي بدأ بها، وذات الفكرة سوف تختلف عن الفكرة الأم التي

سوف تُزهر العمل في نهاية المطاف..

وإحدى الطرق الفعّالة التي يستخدمها رواد الأعمال هي مشاركة أعمالهم مع الغير، حيث أنَّ الفضل يعود إليهم في تطوير وتغيير

أفكارنا للوصول إلى ما هي عليه اليوم.

.

2- تقبل النقد بصدر رحب

عندما تبدأ مرحلة بناء العمل سوف تعاني من الكثير من المطبّات والعثرات، ولكن هذه هي طبيعة العمل، وسيكون عليك تجاوز

الكثير من الحواجز مراراً وتكراراً، فعندما يتمّ رفض التعامل معك لا يجب عليك أن تتخذ موقع الدفاع عن النفس وتبدأ بالتذمر

لماذا لم يدعمك مؤسس العمل..

ففي غالب الأحيان سيكون السبب المقدّم ماكر وعلى الغالب لن يفيدك بشيء، وقد يقوم أحد الممولين بتكليفك بمهمة بحث صعبة

ومعقدة عن أحد المواضيع للاستثمار فيه، فإن حدث أمر كهذا عليك تجاهله لأن المغزى منه هو إبعادك عن صلب العمل وإغلاق

الأبواب أمامك.

.

3- عليك بتوظيف الأشخاص ذوي الخبرات الاستثنائية فقط

عندما تصل إلى مرحلة بناء فريقك لا يجب أن تقف عند الخبرات الفريدة للأشخاص الذين سوف توظفهم عندك، لماذا؟ ببساطة

لأنك سوف تدفع ثمنا غاليا للخبرة، السر لبناء فريق ناجح هو أن توظف أشخاصاً يؤمنون بما تفعله بالقدر الذي تؤمن به أنت.

سوف تحتاج في بداية بناء علامتك التجارية لأناس يعملون بكل طاقتهم، لأناس مستعدين للعمل ليل نهار وفي العطلات مقابل

مادي قليل يطلبونه لقاء أسهم في الشركة الناشئة. إن إيجاد فريق عمل يشتمل على أفراد شغوفين بعملهم سيوفر عليك عقدين من

العمل مع أشخاص ذوي خبرة.

.

4- من أجل بناء فريق عمل ممتاز عليك أن تستخدم أحد ما ليوظف أعضاء الفريق

مهما فعلت لا تستأجر أي شخص من أجل استقطاب الموظفين، حيث أن هؤلاء الأشخاص غالباً ما سيميّعون العلامة التجارية

الخاصة بك من أجل تأمين سيل من المواهب، الأمر الذي سينتهي بك بمجموعة من المرشحين الذين لا يعلمون أو لا يهتمون بما

تقوم به وإنما فقط يبحثون عن عمل ما لينطلقوا به.

بالإضافة إلى ذلك، من المعروف عن الذين يقومون بمثل هذه الأعمال بأنهم يطالبون بما يقارب 20% من راتب السنة الأولى

للموظف المختار، وعندما ينتهي عقد الموظف غالباً ما يرشحونه لشركة أخرى، لذلك عوضًا عن إضاعة هذه الميزانية على

شخص ليقوم بتوظيف أفراد فريقك يمكنك استخدام هذه المصادر من أجل تعزيز نشاطات بناء الفريق، وذلك لبناء ثقافة العمل

الخاصة بك.

.

5- إما أن تكون معنا أو ضدنا: قم بتجاهل من لا يرغب بالانضمام لفريقك

إن كان أحدهم سينضم للعمل معك أو للاستثمار في عملك عليك أن تعزز هذه العلاقات بتأنٍ وعلى طول الطريق، وذلك لأن شبكة

علاقاتك المتطوّرة سوف تؤمن لك عدد من النصائح والأفكار النيرة المميزة والتي لا حصر لها بغضّ النظر إن كان هؤلاء

سيكونون جزءاً من مغامرتك على المدى الطويل أم لا..

فأقل ما يمكن أن تقدمه لك علاقاتك المتعددة هو المزيد من المستثمرين وذوي الخبرة، فكلما ازداد عدد الأشخاص الذين يعلمون

بأمر عملك، كلما كان الأمر أفضل.

1 Comment

  1. […] وقوع العديد من الناشئين في عالم الأعمال في حب فكرتهم واعتقادهم الجازم أنها الفكرة ” المليونية […]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *