لا تبدأ حملات إعلانية من دون معرفة هذه المقاييس
كيف تحقق أعلى ربح ممكن من متجرك الإلكتروني؟
9 أغسطس، 2017
ما هي الميزانية المناسبة لبدء متجر إلكتروني وكيف يمكن حسابها بدقة؟
9 أغسطس، 2017

 

ميزة قياس الحملات الإعلانية هي بلاشك واحدة من أفضل مزايا التسويق الإلكتروني. في كثير من أساليب التسويق التقليدية، القياسات والإحصائيات لم

تكن متوفرة بدقة. على سبيل المثال، إذا قمت بحملة إعلانية عبر البريد التقليدي، لن تتمكن من معرفة من فتح نشرتك البريدية وما هي المواضيع التي

أثارت اهتمام مشتركي قائمتك البريدية. بذلك، تضيع عليك فرصة فهم سلوك جمهورك لتطوير خدماتك ونشراتك البريدية لتلبية رغباتهم. بالاستعانة

بالبريد الإلكتروني، تحصل على العديد من المقاييس والإحصائيات التي يمكن الاستفاذه منها. يتطرق هذا المقال إلى شرح أهم هذه المقاييس وإظهار

أهميتها.

.

معدل الارتداد

يشير معدل الارتداد إلى النسبة المئوية للنشرات البريدية التي لا يمكن تسليمها. هناك نوعين من الارتدادات قوي وضعيف. يحدث الارتداد القوي عند

محاولة إرسال نشرة بريدية لعنوان غير صحيح بينما يحدث الارتداد الضعيف عندما يواجه الخادم مشاكل من قبيل عدم وجود مساحة شاغرة في العلبة

البريدية. يأثر معدل الارتداد العالي سلبا على سمعة المرسل ومعدل التسليم. لذلك، كمسوق محترف، يجب عليك أن تسعى جاهدا لتقليص هذا المعدل

بجمع عناوين البريد الإلكتروني بطريقة نزيهة. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك الاستعانة بميزة التنظيف التلقائي للقوائم البريدية المتوفرة في بعض أدوات

التسويق الإلكتروني.

.

معدل الفتح

يمثل معدل الفتح النسبة المئوية من المتلقين الذين قامو بفتح نشرتك البريدية والنظر إليها. يعتبر هذا المقياس مهم حيث أنه يعطيك فكرة حول مدى اهتمام

المشتركين في قائمتك البريدية بالمحتوى الذي قمت بإرساله. مع ذلك، العديد من مهنيي التسويق الإلكتروني يشككون في مصداقية هذا المقياس وينتقدون

طريقة حسابه. فعلى سبيل المثال، يتم اعتبار معاينة النشرة البريدية في نافذة المعاينة كفتح حتى لو كان المتلقي في صدد حذفها. لهذا السبب، يجب

الاعتماد بصفة أساسية على مقياس نسبة النقر إلى الظهور.

.

نسبة النقر إلى الظهور

تمثل نسبة النقر إلى الظهور عدد المتلقين الذين قامو بالنقر على رابط في نشرتك البريدية. نسبة النقر إلى الظهور هي الإشارة الواحدة التي تعطيك فكرة

عن مدى نجاح حملتك الإعلانية. إذا قمت بتحرير محتوى مثير للاهتمام في نشرة بريدية مصممة بإتقان، فإن المتلقين سيقومون بالنقر على الروابط

لمعرفة المزيد حول منتجاتك وخدماتك. باتباع نسبة النقر إلى الظهور بانتظام قد تحصل على معلومات قيمة حول اهتمامات المجموعات التي تستهدفها.

.

وقت الفتح

يشير وقت الفتح إلى الوقت الذي قام فيه المتلقين بفتح نشرتك البريدية. يمدك هذا المقياس بمعلومات جد مفيدة حول سلوك جمهورك اليومي لمعرفة

احتياجاتهم ورغباتهم. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك الاعتماد على هذا المقياس في اختيار التوقيت المناسب لإرسال حملاتك الإعلانية لتحسين مردوديتها.

هذا لأن التوقيت المناسب لإرسال الحملات الإعلانية يتغير باختلاف مجال الخدمات. فعلى سبيل المثال، إذا كانت شركتك تقدم خدمات ترفيهية، فمن

الأفضل إرسال نشرات بريدية يوم الخميس أو الجمعة عندما يقوم الناس بالبحث عن هذا النوع من الخدمات.

.

خارطة الحرارة

تعرض خارطة الحرارة صور وروابط  النشرة البريدية التي تم إرسالها مرفوقة بعدد النقرات. بالاستعانة بهذه الخريطة، يمكنك معرفة أجزاء النشرة

التي أثارت اهتمام المتلقين. بذلك، يمكنك تطوير حملآتك الإعلانية المستقبلية بوضع المحتوى الصحيح في المكان الصحيح. بالإضافة إلى ذلك، يمكن

لخارطة الحرارة مدك بالمعلومات اللازمة حول مكان وضع الروابط المهمة لزيادة نسبة النقر إلى الظهور.

.

أجهزة التصفح

بعض أدوات التسويق عبر البريد الإلكتروني تمدك بمعلومات حول أجهزة التصفح الخاصة بملتقى نشراتك البريدية. هذا مقياس مهم لمعرفة كيفية تصميم

نشراتك البريدية المستقبلية من أجل تطوير تواصلك مع جمهورك. إذا كان جزء كبير من مشتركي قائمتك البريدية يتصفحون بريدهم الإلكتروني

باستعمال هواتفهم النقالة، يجب عليك التفكير في استعمال تصاميم تجاوبية لإظهار رسائلك بصورة مثالية للقارئ بغض النظر عن نوع جهاز التصفح.

3 Comments

  1. […] عملك الاعلان فأنت اكيد تعرف أهمية التخطيط قبل إجراء الحملات الإعلانية لأن التخطيط أهم شىء يعتمد عليها […]

  2. […] حملات إعلانية من أجل جلب قراء جدد للمحتوى الذي تقدمه على موقع ويب خاص […]

  3. […] وتوقف الحملات الإعلانية التي تجريها الشركات العملاقة. […]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

×

مرحباً!

اضغط هنا لكي يتم تحويلك لتطبيق الواتساب للتتحدث مع خدمة العملاء

× متصل الآن عبر الواتساب