7 دروس مستفادة من مقابلات أُجريت مع 65 مليونير

ماهو الوقت المناسب لتغيير خطة الأسعار !
06/02/2016
10 أسرار الخطابة و التواصل لتُصبح قائداً عظيماً
07/02/2016
اظهر الكل

7 دروس مستفادة من مقابلات أُجريت مع 65 مليونير

من خلال المقابلات التي تم إجراؤها مع 65 رائد أعمال مليونير حول بناء الأعمال الناجحة ، تم الكشف عن العديد من الدروس المثيرة للدهشة حول النجاح في الأعمال

التجارية . هذه الدروس كسرت النمط الذي اعتدنا أن نسمع عنه في ريادة الأعمال .

.

هذه السبعة دروس المفضلة :

.

1 . لا تعتقد أبداً أنك تعرف أكثر من موظفيك .

يجب أن تؤمن بموظفيك ، وتعطيهم الثقة في أنفسهم ، وتستمع إليهم وتحترمهم . لا تعتقد أبدأ انك تعرف أفضل منهم .

.

.

2 . ليس مهم ان تبدأ كبيراً لكي تظل كبيراً

إعتدنا دائما سماع مقولة ” إبدأ كبيراً ، تظل كبيراً ” ولكن من أكثر الدروس المثيرة للإهتمام التي تم استنتاجها من الحوار مع رجال الأعمال العظماء هو

أن تبدأ كبيراً لتظل كبيرأ ليس أفضل طريقة للبدء في العمل التجاري الجديد. ولكن الأفضل ” إبدأ صغيراً ، وإبدأ الان “

.

.

3 . العميل ليس دائماً علي حق .

يشترك العديد من اصحاب المشاريع في فلسفة ان الزبون دائماً علي حق . ولكن هذا غير صحيح . فبعض الزبائن لا تستحق ذلك ، وانت بالتأكيد لا تستحق معاملة

سيئة مقابل تقديم خدمة جيدة . عزز علاقتك مع العملاء الجيدين منهم ، وفي نهاية المطاف ستحقق المزيد من المال علي المدي الطويل .

.

.

4 . لا تحتاج أن تكون ذكياً لتحقق النجاح .

غالباً ما يعتقد أصحاب المشاريع أنهم يجب أن يكونو الأذكي في مجالهم حتي يتمكنوا من تحقيق النجاح

وفي حين أنه من المهم التأكد ان شركتك من بين الأفضل ، فأنت لا تحتاج ان تكون ذكياً ، فقط قم بتوظيف الأشخاص الإذكياء .

.

.

5 . كن انانياً في حل المشاكل .

في الأعمال التجارية غالباً ما يقوم أصحاب المشاريع الناجحة بمساعدة الأخرون في حل المشاكل الخاصة بهم . ولكن لكي تضمن النجاح في ريادة الأعمال ، يجب

عليك الإهتمام بأمورك والتركيز علي حل المشاكل الخاصة بك .حيث ان الأفكار لا تولد كل يوم وأيضاً سرعتك في التعرف علي المشكلة لا يؤثر عليك فقط ، ولكنه

يوثر علي الجميع في جميع أنحاء العالم . لذلك كن أنانياً في حل مشاكلك . وإذا كنت تحب التحدي ، فالتغييرات التي تحدث تخلق لك تحديات اخري .

.

.

6 . إستثمر في عقر دارك .

لكي تكون رائد أعمال عليك أن تركز علي مطاردة الفرص الجديدة ، أليس كذلك ؟

ولكن وفق المقابلات التي أجريت مع رجال الأعمال الناجحين، فإن مطاردة أسواق جديدة غير مألوفة هي المسار السريع للفشل .فهناك الكثير من رجال الاعمال

الاذكياء اللذين فقدوا اموالهم لأنهم نسيو الإستثمار في مايعرفونه .سمعو عن سوق هائل جديد ، فأسرعو إليه دون معرفة العواقب .

لاتنسي ان تستثمر في عقر دارك ،أي في ماتعرفه .

.

.

7 . المال ليس هو بيت القصيد .

كثير من الناس يبدأون أعمالهم التجارية بهدف الحصول علي المال . ولكن نأمل أن هذا ليس هو السبب الوحيد . لأن سر نجاح المشاريع

هو أن يكون المال ليس هو بيت القصيد . فالأشخاص الأكثر نجاحاً هناك شئ أعمق يدفعهم ، هناك رغبة قوية لإحداث الفرق .

أما أصحاب المشاريع اللذين يطاردون المال بشكل بحت ، هم اللذين يفشلون سريعاً .

.

.

هذه ليست سوي عدد قليل من مئات الدروس المستفادة من المقابلات التي أجريت مع اعظم العقول في مجال الأعمال اليوم . هناك اكثر من ذلك بكثير , ولكن هذه

الدروس القوية التي تم ذكرها ستعطي أي رجل أعمال جديد افضلية في عمله .

2 Comments

  1. […] 7 دروس مستفادة من مقابلات أُجريت مع 65 مليونير […]

  2. […] 7 دروس مستفادة من مقابلات أُجريت مع 65 مليونير […]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *