6 نصائح لتقوم بدعاية رائعة لا مثيل لها
كيف تصبح رائد أعمال رقمي أفضل!
17 أغسطس، 2021
ملف تفصيلي عن كيفية إعداد دورة تعليم أونلاين بالفيديو ج 1
17 أغسطس، 2021
4.6
(2242)

How to Make an Ad: A 10-Step Guide

 

إعداد دعاية : لقد وضعت أفكاراً، خططتَ، فكرتَ في كافة التفاصيل، وأخيراً تمكنتَ من إعداد منتَجك. بعد

جميع هذه المراحل، يظهر لدينا تساؤل: كيف يتم إعداد دعاية لمنتَج ما كي يتم إطلاقه بنجاح في السوق ؟

بغض النظر عن نوع المنتَج الذي تختار للبيع، هناك أمر شائع في كل مكان وفي كل سوق سواء أونلاين

أو بشكل مادي: الترويج المعدّ بشكل جيد أمر ضروري كي تكون علامتك التجارية معروفة.

وكما يقال “إن الدعاية هي روح الأعمال التجارية”.

في بعض المواقف يمكن اعتباره صحيحاً، في المحصلة لا يجدي نفعاً أن يكون لديك منتَج جيد جداً ورائع إذا

لم يتم عرضه على الناس وتعريف الناس به.  

ولذا يجب عليك أن تعلم كيف تقوم بالدعاية لمنتَج ما، وفي هذا المنشور، سوف نساعدك من خلال بعض

النصائح التي تتحدث عن كيفية الترويج جيداً لأعمالك التجارية، حتى لا تضيع أعمالك و مساعيك سدىً

نصائح من أجل إعداد دعاية رائعة لا مثيل لها

.

1- تعرف جيداً على العميل النمطي لأعمالك

ربما قد يبدو الأمر مبتذلاً بعض الشيء ومكرراً أن نتحدث عن الشخصية النمطية للعملاء، لكن في أي نشاط

أعمال، التعرف على عميلك جيداً يعتبر أمراً جوهرياً حتى تتمكن من إعداد استراتيجيات موجهة أكثر لإحراز النتائج.

عندما تبدأ بالتفكير في إعداد دعاية ما ، الشخص الأول الذي يجب أن تأخذه في عين الاعتبار هو العميل المثالي

لك، أي الشخص الذي أعددتَ المنتَج بناءً على دراسته. في المحصلة، إن هدف الترويج يكمن في الوصول إلى

جمهور محدد كي تريه أن لديك شيئاً ما يمكن أن يثير اهتمامه، ويساعده على حل المشكلة التي يعاني منها.

إذاً يعد ضرورياً جداً ودوماً الحديث عن شخصيات العملاء النمطية لتذكيرك بأهمية هذه الشخصية في

حملاتك الإعلانية.

.

ماهي أهم سلوكيات المستهلك الحالي ؟وكيف تؤثر علي مبيعاتك؟

2- فكر في نوع اللغة المستخدمة في الدعاية

بعد التعرف على شخصية العميل النمطي persona، يمكنك التفكير في نوع اللغة التي تعتبر أكثر ملاءمةً

لبلوغ ذلك الجمهور.

عندما نفكر في إعداد دعاية ما، عادةً تكون اللغة الأولى التي لا تُؤخذ بعين الاعتبار هي تلك اللغة الرسمية

جداً وتلك التي تحتوي على الكثير من اللهجات المحلية الإقليمية المختلفة، التي يمكن أن تسبب سوء الفهم

للجمهور. لذا، يجب عليك التفكير في الأشخاص الذين تطمح في الوصول إليهم من خلال الترويج لمنتَجك

حتى تعثر على الطريقة الأفضل للتواصل معهم.  

سوف نطرح مثالين كي نوضح لك الأمر أكثر:

لنفترض أن منتَجك عبارة عن دورة تعليمية تتحدث عن كيفية تحسين الوضعية والأداء كمحاضر في مؤتمر

دولي ما يتحدث عن حقوق العامل.

لاحظ أن الجمهور الذي ترغب في الوصول إليه من خلال المنتَج هو جمهور محدد جداً: الأشخاص العاملين،

ويعرفون جيداً حقوق العامل ويحاضرون بخصوص هذا الموضوع.

إذاً، فاللغة التي سوف تستخدمها للوصول إلى هذا الجمهور يمكن أن تكون أكثر رسمية ويمكنك استخدام

مصطلحات في مجال الحقوق.

الآن تخيل موقفاً آخر: لديك نشاط تجارة إلكترونية ecommerce للملابس الرياضية، عند إعداد دعاية من أجل

أعمالك، لا يعد مفيداً استخدام لغة رسمية جداً، لكن يمكنك وضع مصطلحات شعبية يتم التحدث بها كثيراً في

أندية الرياضة وبين جموع الرياضيين.  

.

3- حلل المنافسة

الآن بعد أن أصبحت تعرف لمَن تود توجيه دعايتك، ابدأ بتحليل المنافسة، شاهد ما يقوم به الآخرون في القطاع

السوقي ذاته حتى تتمكن من تحديد التقنيات و الجوانب التي لا تزال السوق تعاني من نقصها.

لكن احذر كثيراً من هذه المرحلة: إن تحليل المنافسة لا يعني نسخ ما يقوم به الآخرون. في المحصلة لا أحد

يحب رؤية الأمور ذاتها.   

يجب عليك أن تفهم الطرق التي يتعامل بها رواد الأعمال الآخرون للترويج لمنتجاتهم، لمحاولة ملاحظة الدعايات

الملائمة للجمهور، هكذا، يمكنك تحديد أفضل الاستراتيجيات. لذا، تذكر دوماً أن تقوم بدعايات من أجل أعمالك

بطريقة رائدة وابتكارية وتلفت أنظار الناس وهو ما يشكل الفقرة التالية التي سوف نتحدث عنها.

ماهي أهم سلوكيات المستهلك الحالي ؟وكيف تؤثر علي مبيعاتك؟

.

4- كن رائداً ومبتكراً.

بعد تحليل المنافسة، سوف تكون قادراً على ملاحظة بعض الأمور التي لا تزال ناقصة في منطقة الأداء التي

تعمل فيها، وهنا يدخل عنصر الابتكار.

فكر في طرق التغلب على ما يُعد ناقصاً في السوق، الابتكار والإبداع لايعني دوماً القيام بشيء جديد كلياً،

الصفر، شيء لم يكن موجوداً من قبل.

بالطبع إذا كنتَ إبداعياً و كان لديك ذلك النوع من الأفكار الخلاقة، يعد الأمر أفضل بكثير، حيث عندها سيخرج

منتَجك متميزاً كثيراً و بنطاق خارج عن المألوف. لكن إذا كان نمط أعمالك مشابهاً للآخرين، ولما هو موجود في

السوق، لا تفقد الأمل، لأنه يمكنك الإبداع في الطريقة التي تعمل فيها على دمج منتَجك أو طريقة تقديمه إلى

السوق على سبيل المثال.  

توجد العديد من الشركات التي يمكنها التألق في قطاعات سوقية مشبعة من خلال مظاهر إبتكارية قليلة، إذاً،

كل ما ينبغي عليك القيام به هو التركيز على الأساليب التي يمكن أن يكون منتَجك فيها أفضل في بعض

المظاهر وإظهار ذلك إلى الجمهور.

.

5- سلط الضوء على كافة السمات النوعية التي يتسم بها منتَجك

بالتفكير في الابتكار، إليك نصيحة جيدة، وهي إجراء دعايات تسلط فيها الضوء على خصائص وسمات منتَجك.

أظهر إلى العميل النمطي التابع لك جميع المزايا التي سوف يحصل عليها إذا اختار شراء ما لديك لتقديمه.

إنك بحاجة إلى القيام بذلك خصوصاً إذا كان منتَجك عبارة عن شيء توجد منه أمثلة في السوق.

إذا كان لديك دورة تعليمية للغة الأجنبية، على سبيل المثال، تعلم أن هناك أناساً آخرين يعلّمون أيضاً اللغة

ذاتها التي تعلمها. لذا، يمكن أن يبدو تميزك في الطريقة التي تستخدمها أو في السرعة التي يتمكن فيها

الطلاب من التعلم.

إذاً، عند إعداد الدعاية، ضع هذه السمات والخصائص في عين الاعتبار وسلط الضوء عليها، حتى يتمكن

أناس آخرون من ملاحظة القيمة التي يتمتع بها منتَجك.

كيف تجعل العميل مخلص لعلامتك التجارية ؟

.

6- قم بإعداد شعار قوي – سلوجان 

كل دعاية تتمتع بخاصية عامة، وهي الشعار أو الطابع المميز، أي يجب على دعايتك ألا تكون مختلفة.

إن السلوجان – الشعار- هي عبارة صغيرة يمكنها تحديد المنتَج الذي تقدمه من أجل جمهورك، ويجب أن يكون

ابداعياً ومبتكراً بشكل متميز.

فكر في كل ما وضعته من أفكار في منتَجك وحاول تحديده بسرعة. تماماً كما لو كنت ترغب في بيعه لأحد ما

وليس لديك الكثير من الوقت كي تشرح الخصائص الرئيسية التي يتمتع بها (وفي الحقيقة، هذا ما تود القيام

به وهو المبيعات).  

إنك بحاجة إلى شعار قصير، مباشر يُظهر عرضك بطريقة سريعة وبحيث يكون سهلاً على الناس أن يفهموا

ما لديك لتقدمه.

فكرة جيدة للبدء بكتابة شعارك، هي التفكير في الكلمات التي تُظهر أن منتَجك فريد ومتميز وضروري. فكر

أيضاً في العبارات التي يمكنها إثارة الرغبة لدى الناس. وهذا لأنه أحياناً عندما يشاهد الجمهور الكثير من

المحاكاة المنطقية في دعاية ما يمكنهم أن يقولوا “لا” للمنتج المقدّم.

بشكل عام، يشتري الناس المنتجات التي تساعدهم على تجنب الآلام والمعاناة أو للعثور على حلول من أجل

مشاكلهم. إذاً، أنشئ شعاراً (سلوجان) يركز على الاحتياجات الشعورية والعاطفية للمشتري. ولا تنس دوماً أن

تحافظ على الرسالة قصيرة.  

مامدي استفادتك ؟

اضغط علي النجوم للتقييم

متوسط التقييم 4.6 / 5. عدد الأصوات 2242

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذا المقال مفيد

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

نأسف لأن هذا المقال لم يكن مفيدًا لك!

دعونا نحسن هذا المقال!

أخبرنا كيف يمكننا تحسين هذا المقال؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ابدأ مشروعك الآن