المعنى الحقيقي للإرادة.. 7 طرق لتتعلم السيطرة على نفسك

المعنى الحقيقي للإرادة.. 7 طرق لتتعلم السيطرة على نفسك

أيهما أكثر إنتاجية الرجال أم النساء؟درجات الحرارة كلمة السر
10 يونيو، 2019
ماذا تعرف عن هوايات أصحاب المليارات ؟
11 يونيو، 2019

 

نتيجة بحث الصور عن ‪will‬‏

قوة الإرادة والتحكم في الذات والقدرة على كبح جماح النفس من أهم السمات التي تجعلك تعيش حياة سعيدة وناجحة. وقوة الإرادة هي الوسيلة الأهم التي

تساعدك على اتخاذ القرارات السليمة بغض النظر عن التحديات والمشاكل التي تواجهها في حياتك على الصعيدين الشخصي والعملي، لاسيما وأنها

تساعدك على التغلب على مشاعر الخوف والشك وأي شعور باللامبالاة.

إذا تمكنت من تعزيز قوة الإدارة بداخلك، والسيطرة على نفسك فإنك سوف تسير على المسار الصحيح والأفضل لتحقيق النجاح، كما أنه سوف يساعدك

على تحقيق الأهداف بعيدة المدى، والتغلب على الأفكار غير المجدية والمشاعر السلبية.

.

ما هي قوة الإرادة وكيف تعمل؟

تقول كيلي ماكجونيال، الحاصلة على شهادة الدكتوراه والمؤلفة، إن قوة الإرادة هي نوع من الاستجابة الذي ينبع من كل من الدماغ والجسم. وغالباً ما

تكون رد فعل على نزاع داخلي، على سبيل المثال قد تكون راغباً في تدخين سيجارة أو تناول طعام مُشبع بالدهون، ولكن عليك تجنب هذه الأمور حتى لا

تؤذي صحتك أو يزداد وزنك، فينشأ بداخلك صراع داخلي ما بين تناول الطعام أو التدخين والذهاب إلى ممارسة التمارين الرياضية أو الإقلاع تماماً

عن التدخين.

.

كيف تعزز قوة الإرادة لديك؟

حسناً، نحن نعلم أن لدينا الكثير من قوة الإرادة بداخلنا، وبينما نمضي في حياتنا فإن التوتر والتحكم الذاتي العادي يستنزف مواردنا، لذلك دعونا

نستعرض مجموعة من الطرق التي تعزز قوة الإرادة لدينا:

.

احصل على قسط كافٍ من النوم

تقول ماكجونيال إن الحصول على قسط كافٍ من النوم يحسن من كفاءة قشرة الفص الجبهي في أدمغتنا، وهو الجزء الذي يختص بالحركة والكلام

والتخطيط والمنطق والذاكرة البعيدة وغيرها. وتوضح أن الحرمان من النوم، أو النوم لأقل من ست ساعات في اليوم، يتسبب في شعور الإنسان بالإجهاد

الشديد الذي يضعف قدرته على التفكير ويستنزف الطاقة سريعاً.

وحسب الكثير من الدراسات والأبحاث التي اُجريت في السنوات الأخيرة الماضية فإن الأشخاص الذين ينامون من 6.5 إلى 7.5 ساعات في الليلة

الواحدة يعيشون لفترات أطول ويكونون أكثر سعادة وأكثر إنتاجية.

.

مارس رياضة التأمل لـ8 أسابيع على الأقل

أكدت الأبحاث والدراسات أن رياضة التأمل لها تأثير فعال وقوي على تعزيز قوة الإرادة، كما أنها تحسن من قدرتنا على التركيز ومقاومة الضغط

والإرهاق. تنصح ماكجونيال بأن نمارس التأمل لمدة 8 أسابيع على الأقل، ويؤكد أن بعد هذه الفترة سوف تتغير قدرتنا على التفكير تماماً.

.

مارس التمارين الرياضية وتناول طعاما صحيا

يوجد طريقة أخرى عظيمة لتدريب الدماغ على تعزيز قوة الإرادة بداخلنا، وهي طريقة سهلة ولكن غالباً ما يتم تجاهلها رغم فعاليتها الكبيرة، وهي

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وتناول الطعام الصحي، وهما أمران يساعدان على الاسترخاء والتفكير بوضوح.

يُحبذ ممارسة تمارين الاسترخاء والتأمل واليوجا؛ لما لهما من قدرة كبيرة على تعزيز الطاقة وزيادة قوة الإرادة بداخلنا. وتنصح ماكجونيال بتناول الكثير

من الخضراوات والفاكهة مؤكداً أنها تساعد الناس على أن يكونوا أكثر خفة ومرونة.

.

تعلم كيف تتحكم في التوتر والضغط

نحن بحاجة إلى تعلم كيفية السيطرة على مُعدلات التوتر بداخلنا، تقول ماكجونيال إن التعرض لكم كبير من التوتر والقلق يستهلك قدر كبير من الطاقة

الموجودة بداخلنا، ويدفعنا إلى اتخاذ قرارات نتائجها قصيرة المدى، كما أننا نفقد قدرتنا على التركيز والتفكير بطريقة سليمة.

تنصح ماكجونيال بالابتعاد عن مصادر التوتر والقلق والذهاب بعيداً لالتقاط بعض الأنفاس عندما نشعر بالقلق والتوتر، وتؤكد أن هذه الوسيلة من أفضل

الطرق للتحكم في التوتر والقلق وتحسين قوة إرادتنا.

.

شجع نفسك على الالتزام بالخطة

الالتزام بالخطة والجدول الزمني الذي وضعته للعمل لتحقيق أهدافك وأحلامك سوف يساعدك على ضبط نفسك، ووفقاً لدراسات نُشرت في مجلات

علمية مُتخصصة في علم النفس الاجتماعي فإن هناك فرقا كبيرا بين التأثير الناتج عن إخبارك لنفسك بأنك “لا تستطيع” و”لا تفعل”. وحسب الدراسات

فإن إخبارك لنفسك بأنك “لا تفعل” يساعدك على السيطرة على الموقف والتمسك بموقفك ما يساعدك على التخلص من العادات السيئة وتعزيز قوة

الإرادة بداخلك، بينما في كل مرة تُخبر فيها نفسك بأنك “لا تستطيع” فإنك سوف تخلق بداخلك مجموعة من التساؤلات التي تجعلك تدور في حلقة

مُفرغة، وتشعر بأنك مُجبر على القيام بشيء لا تريد القيام به.

.

تأجيل الأمور غير المهمة

تأجيلك القيام ببعض الأعمال التي لا يتوجب عليك القيام بها قد يكون فعالاً إذا كنت تحاول التخلص من العادات السيئة. في كتاب “قوة الإرادة: إعادة

اكتشاف أعظم قوة بشرية” يوضح الكاتب روي ف. باومستر أن الأشخاص الذين يقولون لأنفسهم “ليس الآن، ولكن لاحقاً” غالباً ما يكونون قادرين على

تحقيق نجاح كبير في الوصول إلى ما يحلمون به، على سبيل المثال هؤلاء الأشخاص يتمكنون من خسارة أوزانهم بسهولة؛ لأنهم يستطيعون مقاومة

المُغريات المختلفة مثل تناول كعكة شوكولاته.

.

يكافئون أنفسهم

وأخيراً ربما تكون قد سمعت عن التجربة الشهيرة التي تعتمد على اختبار قوة الإرادة لدى الطفل باستخدام قطعة من حلوى المارشميلو، تعتمد هذه

التجربة على ترك الطفل بمفرده في غرفة مع قطعة من الحلوى لفترة زمنية مُحددة، إذا تمكن من مقاومة تناولها فإنه سوف يكافأ بمنحه قطعتين

مارشميلو، ولكن إذا تناولها فلن يحصل على أي شيء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

×

مرحباً!

اضغط هنا لكي يتم تحويلك لتطبيق الواتساب للتتحدث مع خدمة العملاء

× متصل الآن عبر الواتساب