تعرف علي أكثر دول العالم مديونية.. لن تصدق !
لماذا تخطى البيتكوين 40 ألف دولار ؟
4 أغسطس، 2021
كيفية زيادة متابعي صفحتك على فيسبوك خطوة خطوة
4 أغسطس، 2021
4.5
(2802)

الاقتصاد العالمي سيعود إلى مستويات ما قبل الجائحة بنهاية 2021 - اقتصاد -  عربي ودولي - الإمارات اليوم

رغم أن الدول الكبرى حول العالم تتمتع في الغالب باقتصادات قوية، إلا أن ذلك لا يمنع كون بعضها مديون

بمبالغ هائلة، والتي تجعلها ضمن قائمة الدول الأكثر مديونية.

.

أكثر دول العالم مديونية

وقد كشف تقرير اقتصادي جديد عن دول العالم الأكثر مديونية، وهي الدول التي كان فيها حجم الدين

الحكومي أكبر من الناتج المحلي الإجمالي.

ووفقاً لما جاء في التقرير، فقد جاءت اليابان في صدارة الدول الأكثر مديونية، وذلك بعدما تجاوز الدين

الحكومي فيها الناتج المحلي الإجمالي بنسبة وصلت إلى أكثر من 200%.

ولم تكن اليابان هي الدولة الوحيدة الكبرى التي كانت نسبة المديونية فيها أكبر بكثير من ناتجها المحلي

الإجمالي، حيث ضمت القائمة أيضاً بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، وعدة دول في منطقة اليورو، حيث

تجاوز مستوى الديون فيها 100% من الناتج المحلي الإجمالي.

5 أشياء عليك القيام بها لتفادي أزمة مالية طيلة العام

.

 

الدول الأكثر مديونية في 2020

وقال دانييل ناميتكين، رئيس تحليل الاستثمار وبحوث الاقتصاد في روسيا، أنه وفقاً لمعهد التمويل

الدولي IIF ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD، فقد بلغ أجمالي الدين العام 105% أكثر من

الناتج المحلي الإجمالي في العالم ككل، وذلك  في نهاية عام 2020.

وأضاف الخبير في التصريحات التي نقلتها عنه تقارير محلية، أنه على الرغم من أن المستويات الضخمة لعبء

الديون في العديد من الدول الكبرى حول العالم، إلا أن مشاكل خدمة الديون في المستقبل المنظور مازالت

غير متوقعة.

وتابع قائلاً أنه تم تسجيل أعلى مستوى للدين العام بشكل رئيسي بين الدول المتقدمة، وذلك في كل من:

-اليابان: 234%.

-بريطانيا: 144%.

-الولايات المتحدة الأمريكية: 160%.

-منطقة اليورو 120.4%.

كيف تعيش حياة خالية من الديون؟

.

 

تأثير جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي

وأشار الخبير الاقتصادي إلى أن أزمة جائحة كورونا العالمية أظهرت أنه عندما تتدهور أوضاع الاقتصاد العالمي،

فإن الجهات الرقابية العالمية ستكون مستعدة لاتخاذ إجراءات غير مسبوقة من أجل توفير السيولة للأسواق،

وذلك بهدف الحفاظ على استقرار النظام المالي العالمي.

وأضاف قائلاً أنه في ظل الظروف الحالية التي يواجهها العالم، فإن هناك بعض المخاوف الناجمة من وجود

تسارع ملحوظ في التضخم في العديد من الدول المتقدمة، مرجعاً سبب ذلك إلى اتخاذ تلك الدول إجراءات

واسعة النطاق وغير مسبوقة من أجل دعم الاقتصاد أثناء جائحة فيروس كورونا المستجد.

مامدي استفادتك ؟

اضغط علي النجوم للتقييم

متوسط التقييم 4.5 / 5. عدد الأصوات 2802

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذا المقال مفيد

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

نأسف لأن هذا المقال لم يكن مفيدًا لك!

دعونا نحسن هذا المقال!

أخبرنا كيف يمكننا تحسين هذا المقال؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ابدأ مشروعك الآن