أهم المهارات لمهنة إدارية ناجحة
أساليب التعامل الراقي.. كيف تؤثر فيمن حولك؟
31 أغسطس، 2020
كيفية بدء مشروع في خطوات
1 سبتمبر، 2020

Project Management for Small Businesses - e2eagency.com.au

 

إن الحياة العملية في الإدارة، تمر عبر قسم واسع من القيادات، وللحصول على مهنة إدارية ناجحة يجب أن تعلم أن العمل

بكفاءة وقيادة الفريق أو المؤسسة من أجل تحقيق النجاح هو مقصد في حد ذاته.

لطالما كانت الأدوار الإدارية هي المناسبة بالنسبة للطامحين؛ حيث يرى العديد من الطلاب أن الحصول على درجة في

الإدارة يكفي لبدء مهنة في هذا المجال.

على الرغم من أن درجة الإدارة تعتبر ميزة إضافية للمرشحين؛ إلا أن ما يجذب أصحاب العمل هو المهارات والسمات التي

يمتلكونها، الأمر الذي يزيد من كفاءة العمل وقيمته.

وفيما يلي 6 مهارات، يمكن أن تضمن لك مهنة إدارية ناجحة والتي يمكن أن نرصدها في النقاط التالية:

.

المهارات الفنية

على مدى السنوات القليلة الماضية، أحدثت التطورات التكنولوجية ثورة في الصناعة؛ حيث أصبحت التقنيات جانبًا حتميًا

في مكان العمل.

من المتوقع أن يمتلك المدير فهمًا للتطورات التكنولوجية الرئيسية التي تحدث، ويجب أن يظل على اطلاع دائم

بالتوجهات الجديدة.

.

مهارات التنظيم والتفويض

من أجل النجاح في مهنة الإدارة، يجب أن يتمتع المرشح بمهارات تنظيمية قوية.

تأتي الإدارة بمسؤوليات هائلة؛ حيث يتعين على المدير، الإشراف على فريق من الموظفين يعملون في قطاعات متنوعة،

والتأكد من تدريبهم بشكل فعال؛ لذا يعد التفويض هو مهارة أساسية أخرى يجب أن يمتلكها المدير، علمًا بأنه يعتبر مسؤولًا

عن تفويض العمل للموظفين، ويضمن بقاء القوى العاملة متحمسة.

.

الذكاء العاطفي

يعد الذكاء العاطفي من المهارات الأساسية التي أصبحت تفويضًا في أي منظمة. يتيح فهم المشاعر للفرد تحقيق حتى

أصعب الأهداف داخل المنظمة.

من الضروري أيضًا أن يتحلى المرشح بالصبر للاستماع إلى مخاوف موظفيهم وألا يبالغوا في رد الفعل تجاه المواقف؛ حيث

يسمح النهج الهادئ والمستقر للمرشح بتعزيز العلاقات في مكان العمل، والتعامل مع المواقف الصعبة بشكل فعال.

.

الشفافية

عند بدء مهنة في الإدارة، يجب أن يكون المرشح شفافًا. ففي الإدارة، لا يوجد مكان للازدواجية، علمًا بأن المدير يعتبر مسؤولًا

عن قيادة فريق؛ إذ يتوقع الموظفون أن يكون قائدهم شفافًا معهم، ومن ثم، يمكنهم وضع ثقتهم فيه.

سيضمن التحلي بالشفافية في تعاملاتك، الاحتفاظ بأعضاء الفريق العاملين الدؤوبين، وتقليل الاستنزاف في المؤسسة.

.

الوعي التجاري

تسعى الشركات بنشاط إلى توظيف الطامحين الذين لديهم وعي تجاري قوي. وفيما يتعلق بالإدارة، فإن الفهم المناسب

للسوق، إضافة إلى معرفة القطاع الذي تنتمي إليه المنظمة.

.

الاحتفال بالموظفين

يجب أن يكون المدير، قائدًا مشجعًا لفريقه، ويجب أن يعترف ويحتفل بكل نجاح لهم.

في الوقت الحاضر، تعد الوظائف مرهقة للغاية، ومن خلال الاحتفال بكل فوز، يمكنك أن تجعل فريقك يشعر بالرضا

عن طريق إظهار اهتمامك بإنجازاتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية