الطرق العشر لتوفير النفقات عند تأسيس مشروعك
5 أخطاء شائعة في برامج العلاقات العامة والإعلان
13 مايو، 2019
٥ أخطاء مالية تحرمك من قائمة الأثرياء
13 مايو، 2019

نتيجة بحث الصور عن ‪Reduce Project Expenses‬‏

 

“عندما تريد بدء مشروعك الخاص، فلا بد أن تقتصد في استخدام الأموال المتاحة؛ لتحتفظ بها أطول فترة ممكنة؛ حتى تضيف المزيد إلى مشروعك.

ووفق مؤسسة bootstrap babes””؛ المدونة المكتظة بالأفكار والنصائح المتعلقة بتوفير الأموال للمستثمرين وأصحاب الأعمال،

هناك 10 نصائح تُطيل فترة حياة السيولة المالية لديك، تم استخلاصها من تجارب لرواد أعمال ربحوا ملايين الدولارات:

.

عش حياة زهيدة

كان رايان أليس (23 عامًا)، وآرون هيوتن (27 عامًا) يدرسان في الجامعة، عندما فكرا في عام 2003 في تأسيس شركة “icon tact Corp” في

مجال التسويق عبر البريد الإلكتروني. ويتذكر أليس الأيام الأولى للعمل بقوله: “كنا نعيش في المكتب، ننام على الحصر، ونطبع على شواية بسيطة،

ونعيش حياة تقشف قاسية؛ من أجل ادخار أموال، وزيادة دخلنا بقدر المستطاع”، وبعد عدة أعوام، بلغت المبيعات السنوية لشركة

icon tact Corp نحو 15 مليون دولار.

وإذا كنت متسوقًا جيدًا للسلع المرتبطة بكل من المنزل والعمل، فهذا يساعدك على أن تدخر مزيدًا من الأموال التي تساعدك في بناء مشروعك؛

إذ يمكنك البحث عبر الإنترنت لإيجاد الكوبونات المتعلقة بجميع العناصر التي تحتاجها، بدايةً من أدوات المكتب وحتى الأغذية التي تشتريها لأسرتك.

.

استخدم طرقًا مبتكرة للتمويل

استخدم أموالك الخاصة بجانب عائلتك وأصدقائك، وابحث عن التمويل المجاني، في صورة هِبات ومنح وجوائز؛ من خلال المنافسات التي يمكن لشركتك

الاشتراك فيها، فهي أموال لا تضطر لسدادها لاحقًا، ويوجد كثير منها في انتظار أصحاب الأعمال عبر هذا الأسلوب، خصوصًا للنساء والأعمال

الخيرية. ويمكنك التحقق من الجهات المحلية المسؤولة عن الأعمال، والشركات ومراكز التطوير الاقتصادي، ومراكز تطوير الأعمال، والشركات

الصغيرة؛ للحصول على المعلومات المتعلقة بهذه الأموال المتاحة في منطقتك.

.

ابدأ صغيرًا

إذا بدأت بخط منتجات أكبر، ازداد حجم الأموال التي ستدفعها للحصول على هذه المنتجات وطرحها في الأسواق؛ لذا لا تفكر في البحث عن شهرة

سريعة ومدوية في البداية، بل ركز أولًا على مجموعة معينة من المنتجات والخدمات التي يمكنك إدارتها بشكل سليم بما تملكه من أموال. ابحث جيدًا

عن الفرص المتاحة في مجالك، ثم حدد القطاعات الخاصة التي تريد التعامل فيها ضمن هذا المجال.

.

 وظف أموالك في عناصر بشرية مُدرَّة للدخل

يعتمد المفتاح الرئيس للبداية بميزانية بسيطة، على استخدامك لمواردك المحدودة بطريقة حكيمة، فإنفاق الأموال على المهمين والأكفاء من الموظفين

أسهم في نجاح مايكل كريزن، ذي الـ 41 عامًا، في إطلاق مشروعه Acclaro، الذي يقدم خدمات الترجمة والخدمات اللغوية المحلية للشركات التي

تعمل أو تتوسع في مختلف بلاد العالم. وكان كريزن قد بدأ عمله في عام 2002، واستخدم شبكته الكبيرة من العلاقات والاتصالات في تعيين موظفين

في المناصب المرتبطة بشكل مباشر، لتحقيق دخل فوري.

يقول كريزن: “كنا نعاني من نقص التمويل قبل بداية المشروع، فعندما كان يأتينا عميل ساعيًا إلى مهمة معينة، كنا نعين أشخاصًا لأداء هذه المهام

والخدمات، فلم نعيّن أشخاصًا من أجل التعيين، بل إذا رغب عميل في دفع مقابل لخدمة يريدها، نُعين مَن ينجزها”.

.

 استخدم وسائل الإعلام المختلفة في التسويق

ابحث عن منافذ وسائل الإعلام المحلية المحدودة لتبدأ التسويق منها؛ حيث يمكنك تعريف نفسك بأنك “خبير صحفي محلي للقنوات التليفزيونية، والجرائد،

والمطبوعات الاجتماعية والتجارية المحلية”. ابحث عن المنافذ الإعلامية والتسويقية المختلفة في منطقتك؛ لتعرف الفرص المتاحة من خلالها للمساهمة

في تسويق مشروعك.

ويمثل عدم الإنفاق على التسويق أسلوبًا آخر، اتبعه كريز للتوفير والادخار، أثناء تأسيسه شركته Irvington؛ إذ أدرك أنَّ تقديم خدمة من الطراز

الأول هي أفضل دعاية؛ وذلك من خلال عملاء الشركة أنفسهم؛ فعمل على الوصول مباشرةً إليهم؛ لينال الشهرة والسمعة المطلوبة في أيام العمل الأولى

للشركة، وهي الاستراتيجية التي ساعدته للوصول إلى مبيعات سنوية بـ 10 ملايين دولار؛ ما أسهم في بناء مكاتب بوسطن، وسان فرانسيسكو، وباريس،

وبيونس أيرس.

.

 استعِن بفريق عمل ذكي

ربما لا تكون لديك ميزانية لدفع رواتب موظفين بدوام كامل، وربما تملك ما يكفي للحصول على إنجاز مهم مؤقتة، أو من خلال تعاقد محدد، مثلما تعاقد

كريز مع أشخاص لمساعدته في بعض الوظائف والعمليات الإدارية في مشروعه، منهم مصمم حر؛ ليصمم الموقع الإلكتروني لشركته Acclaro، وقام

هو وفريق عمله الصغير بكتابة المحتوى بأنفسهم.

وكخبيرة في تجهيز نفسها من جميع النواحي والمتطلبات، قدمت إليسون أوكيلي طريقة مبتكرة للتعيين والاستعانة بالعمالة، عندما بدأت شركتها

Mom Corps؛ للتجهيز والتحضير، فساعدت طريقتها في التعيين على تواصل الشركة مع سوق العمالة المرن. ومنذ أن بدأ العمل في الشركة عام

2005، استعانت بموظفين لأداء المهام من منازلهم، فتقول: “يعمل جميع العاملين لديَّ من منازلهم، ويستخدمون حاسباتهم وهواتفهم، فلم نتكبد أية

مصاريف للبنية التحتية”، وتابعت قائلةً: “نعين كذلك مندوبي مبيعات بنظام العمولة؛ إذ ندفع لهم فقط عندما يُدخلون أموالًا إلى الشركة”، علاوة على ذلك،

تقوم أوكيلي بجميع أعمال الحسابات بنفسها؛ كونها في الأصل محاسبة عامة.

.

تفاوض لعقد أفضل الصفقات

لا يدرك كثيرٌ من رواد الأعمال الذين يؤسسون مشروعات جديدة، أن “جميع الأمور قابلة للتفاوض، بدايةً من التكاليف التقنية؛ وحتى رسوم الحساب

التجاري لمصمم موقعك على الإنترنت، والشركة التي تقدم إليك خدمات الطباعة”، هكذا قالت “وايت”، متابعةً: “ليس معنى وجود ملصق للسعر على أي

عنصر أو سلعة، أنه لا يوجد مجال للتفاوض، فأسوأ ما يمكن أن يقوم به البائع تجاهك هو أن يقول لك “لا”، ولكن كثيرٌ من الأشخاص لا يحاولون

التفاوض أبدًا”.

وتضيف كولز: “إذا كنتَ أنت مَن يدفع المال، فإنك في موقع أفضل للتفاوض للحصول على أفضل عرض، كما تفاوضت أوكيلي، التي تبلغ مبيعات

مشروعها سنويًا مليوني دولار، مع البائعين في الأيام الأولى لشركتها، للإبقاء على المصروفات في وضع يتيح إليها إدارتها”. وتؤكد: “يمكنكم القول إنه

ليس لديّ ما يكفي من النقود للقيام بهذا الأمر، فأنا أمتلك هذا القدر فقط، فهل توافق أنتَ على القيام بهذه الصفقة بهذا السعر؟”.

.

ابحث عن البرامج المجانية

هناك برمجيات مجانية أو رخيصة، تتطلب منك فقط البحث؛ مثل بعض برامج عمل النسخ الاحتياطية للبيانات، وغيرها. تقول وايت: “منذ عشر سنوات،

كانت الأدوات المتعلقة بالتسويق عبر الإنترنت قليلة، كما كانت باهظة السعر، أما الآن فإن البرامج أصبحت منتشرة ومألوفة بشكل أكبر للمستخدمين،

وأسعارها معتدلة ويمكن تحملها”.

استخدم كل تقنية متاحة لتنشئة وتسويق مشروعك بطريقة رخيصة، بدايةً من المدونات وحتى خطابات البريد الإلكتروني؛ إذ تقول كولز جونسون:

” إنَّ أصحاب المشروعات الجديدة الآن، يتمتعون بتقنيات مميزة ورخيصة في الوقت نفسه”.

.

استخدم بطاقات الائتمان بحكمة

بينما الهدف الرئيس من استخدام رأس المال الشخصي، هو تجنب الوقوع في الديون، فإنَّ هناك فوائد يمكن الحصول عليها من عمليات الشراء التي تتم

عبر بطاقة الائتمان؛ من خلال البحث عن بطاقات الائتمان الشخصية أو الخاصة بالشركات، التي تقدم لأصحابها نقاطًا مفيدة أو حتى أموال عمليات

الشراء التي تحتاج لإجرائها لمصلحة مشروعك.

تقول كولز: “كن حريصًا كل الحرص، وعاين جميع الخيارات أمامك حتى لا تقع أبدًا في الدين، وتأكد من حاجتك لهذه العملية الشرائية، وليس مجرد

أنك تريدها”.

يمكن دفع قيمة الدين بالكامل كل شهر، أو استخدام بطاقات المدين التي تتمتع ببرامج للمكافآت؛ حتى تتجنب رسوم التمويل العالمية، كما يمكنك استرجاع

بعض الأموال أو الحصول على رحلات أو مزايا خاصة على أحد خطوط الطيران. ولا شك في أنَّ قائمة المكافآت والجوائز لا تنتهي؛ إذ تقول وايت:

“نحن لا نثق بهذا الدين المتراكم لبطاقات الائتمان، ولكن استخدم تلك البطاقات التي تقدم مكافآت وجوائز لأصحابها؛ حتى تستفيد تمامًا من

تلك البطاقات”.

.

اجعل لموظفيك أسهمًا في الشركة

لا تعني قلة الأموال المدفوعة مسبقًا، أنك لا تستطيع الحصول على المزايا أو المواهب التي تريدها وتحتاج إليها في مشروعك. جرب ما قام به كل من

أليس وهيوتن في مشروعهما icon tacn؛ إذ يقول أليس: “قمنا بتعيين أول موظف لدينا مقابل ألف دولار شهريًا، إضافة إلى نسبة مئوية من ملكية

الشركة. لَكَم كنا مبدعين بتقديم حصة من أسهم الشركة؛ لنقلل رواتب الشركة بشكل كبير! في المقابل، لم نحصل أنا وشريكي على رواتب في العامين

الأوليين لعمل الشركة، وبذلنا قصارى جهدنا للحفاظ على مصروفاتنا في مستوى منخفض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

×

مرحباً!

اضغط هنا لكي يتم تحويلك لتطبيق الواتساب للتتحدث مع خدمة العملاء

× متصل الآن عبر الواتساب