أسس إدارة الموارد البشرية.. ضمان لنجاح شركتك
كيف تفكر الجهات التمويلية المختلفة؟
19 يناير، 2020
القائد أم المدير.. أيهما أفضل للمؤسسات؟
20 يناير، 2020

نتيجة بحث الصور عن ‪human resources management‬‏

 

إن شركتك الناشئة أو مشروعك الصغير يحتاج إلى أسس إدارة الموارد البشرية السليمة بقدر حاجته إلى تحقيق الأرباح، وجني الأموال؛ من أجل البقاء

ضمن المنافسة في سوق الأعمال.

.

أسس إدارة الموارد البشرية

يجب أن تكون على دراية جيدة بأهم أسس إدارة الموارد البشرية التي تبني كيانًا مؤسسيًا صحيحًا يساهم في بناء الشركة، ووصولها إلى درجة قوية

من إجادة الأعمال، وتقديم أفضل إنتاجية، وهذه الأسس كالتالي:

.

توظيف المهارات

عندما تفتح شركة جديدة يجب أن تتبع إدارة الموارد البشرية القاعدة الذهبية التي انطلق الكثير من رواد الأعمال إلى عالم النجاح على إثرها؛ وهي

توظيف المهارات، والأشخاص الذين يتمتعون بذكاء حاد يمكنه أن يُحدث نقلة نوعية لك.

قبل أن تبحث عن جودة العمل، والطرق التسويقية والتخطيطية السليمة، يجب أن تسأل نفسك: “هل وظفت الشخص المناسب؟”؛ فالإجابة عن هذا

السؤال تضمن كل ما سبق.

إن الشخص المناسب هو صاحب المهارة والذكاء، والذي يمكنه أن يوفر حلولًا من قلب المشكلات؛ ومن ثم، يمكن أن يحقق جودة عالية للعمل، الأمر

الذي يتناسب مع خطتك المستقبلية في البقاء، ويسهل عملية التسويق؛ فأنت جيد بقدر جودة الموظفين.

.

التنافسية في الأجور

ابحث عن الرقم المالي الصحيح الذي يضمن حقوق موظفيك، بالتناسب مع أفضل الإنتاجيات لديك، وبما يتناسب مع السوق المتغيرة، فضلًا عن الأخذ

في الاعتبار استمرار تحسين المهارات لديهم، ومن ثم، اكتساب الخبرات التي تنعكس بالإيجاب على مجريات العمل.

لا يعني مصطلح “التنافسية في الأجور” المنافسة بين موظفيك بعضهم البعض، بل توفير الأجر المادي الذي يتنافس مع الشركات الأخرى، وهو الأمر

الذي يجعل الكوادر تفضل البقاء لديك، وتعمل بكل قوتها.

.

الأمان الوظيفي

تعمل إدارة الموارد البشرية السليمة على دعم الموظفين، وتُوفر الأمان بالقدر الكافي لهم، إضافة إلى العديد من المميزات التي تتمثل في التأمين الصحي،

إجازات الأمومة، خطط التقاعد، وتقليل نسب المخاطر التي يتعرضون لها مع تقييم أوضاعهم بطريقة تمكنهم من الحصول على الحوافز والمكافآت.

لا شك في أن عملية الأمان الوظيفي تتحقق أيضًا، بالقدرة على دعم المتفوقين، وفرض الجزاءات والخصومات على المتقاعصين عن العمل؛ ما يضمن

التحفيز على تقديم أفضل أداء.

.

أداء الموظفين

يتم قياس أداء الموظفين بصفة دورية، فبعد أن ضمنت الحق المادي لهم، إلى جانب الحقوق المعنوية التي تبقيهم بحالة آمنة، يجب أن يخضعوا

لتقييم مستمر.

ويمكن تطبيق قياس أداء الموظفين بصفة أسبوعية، أو شهرية، أو نصف سنوية؛ حسب نوع عملك، علمًا بأن أهمية تلك الخطوة تتمثل في مراجعة الأداء

ووضع أهداف واضحة، وتوقعات مستقبلية.

.

الحرص على التواصل

تُمكن عملية التواصل مع الموظفين من تحقيق أفضل النتائج، فالإدارة تصبح على دراية باهتماماتهم، وتعرف الشكاوى التي لديهم، مع إجراء استطلاع

رأي دوري عن طبيعة العمل، وراحتهم فيه.

تساعدك هذه الخطوة في تجنب المخاطر المفاجئة، مثل فشل العمل، أو بث روح الضغينة بين فريق العمل الواحد.

.

التدريب الفعال

إذا كنت ترغب في البقاء متقدمًا، يجب أن توفر التدريب للموظفين بصفة مستمرة؛ عن طريق بعض الخبرات التي تضمن تعزيز مهاراتك، وتطويرها

إلى الأفضل.

وفي هذه الحالة، يجب أن تتوخى الحذر من التدريبات التقليدية التي لا تفيد بشيء مطلقًا، بل إنها تهدر الوقت فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية