كيف تختار شركة التوظيف الجيدة ؟
كيف يصبح نشاطك التجاري ممتعاً ؟
4 أغسطس، 2018
لماذا العمل الجماعي أفضل من العمل من المنزل ؟
4 أغسطس، 2018

Image result for How to choose a good recruitment company?

 

لقد تغير سوق العمل كثيراً هذه الأيام؛ فقد أصبحت فترات العمل أقصر، وصار الكثيرون يديرون أعمالهم بأنفسهم مثل رياديي الأعمال. لهذا يتوجب

عليك اختيار الوظيفة المناسبة من خلال شركة توظيف جيدة، تتوافر فيها المزايا الآتية:

.

1 . الشركة الجيدة ستقنعك قبل أن تختبرك:

ستسألك الشركة الجيدة عما تريد تحقيقه في مسيرتك المهنية، وستستمع إلى إجاباتك بجدية، ولن تتفاخر بعدد المرشحين الذين وظفتهم. كما أنها ستحاول

إقناعك بخدماتها ولن تقاطع حديثك. ولا بد للشركة أن تتعرف إلى خلفيتك قبل التواصل معك، حيث يمكنها الدخول إلى حسابك على “لينكد إن” مثلا.

لهذا، إن تواصلت معك شركة وبدأت بسؤالك عن مهاراتك فقط، فاعلم أنها غير مناسبة على الإطلاق.

.

2. الشركة الجيدة لن تطرح عليك أسئلة متطفلة:

تبنى العلاقة بين شركة التوظيف والمرشح على الثقة، وهي أمر ينبغي للشركات أن تحظى به؛ فعندما يتصل بك شخص غريب فجأة، ويبدأ بطرح

أسئلة شخصية عليك فهو ممن لا يعرفون أي شيء عن الثقة. وفي هذه الحال لا توافق على الخدمات التي سيعرضها لاحقاً.

.

3. الشركة الجيدة تبقي مرشحيها على اطلاع بالمستجدات:

إذا لم ترسل إليك الشركة رسالة أسبوعية إلى بريدك الإلكتروني لتطلعك فيه على المستجدات، وفيما إذا توافرت لديها أخبار جديدة من صاحب عمل

معين أم لا، استغنِ عن خدماتها.

.

4. الشركة الجيدة لا تعرض على المرشح عملاً أقل من توقعاته:

قد تتواصل مع إحدى الشركات، فتوفر لك وظيفة مدير موارد بشرية، وهي الوظيفة نفسها التي تشغلها. هذا يعني أنها تجاهلت خبراتك التي أوضحتها

من قبل. وما عليك فعله في هذه الحال، اتخاذ إجراء صارم تجاه هذا العرض، بحيث لا تبدو كأنك محتاج للوظيفة.

.

5. الشركة الجيدة لا تقول “هذا ما يريده العميل، لهذا علينا اتباع ما يريد”:

قد تلتزم الشركة بمتطلبات صاحب العمل ، لكن هذا الأمر لا يعنيك. وإذا أخبرتك الشركة أن عليها الالتزام بذلك، فاعلم أن سيرتك الذاتية في الشركة

الخطأ. وعليك الانفصال عنها والبحث عن شركة أخرى.

.

6. الشركة الجيدة ترعى المرشحين خلال عملية البحث عن الوظيفة:

الشركة الجيدة تتحدث بالتفصيل مع المرشح عن الوظيفة المحتملة، وتخبره بالخطوات التي يتوجب عليه اتباعها لدى ذهابه إلى مقابلة العمل دون ترك

أي تفصيل أو توضيح.

.

7. الشركة الجيدة صادقة:

قد تخبرك الشركة أحياناً: “أنت تعتقد بأهليتك في هذه الوظيفة، لكنها ليست مناسبة لك.” لا تنزعج من هذا الكلام، فهي تنقل لك ما يعتقده العميل

(صاحب العمل). أما الشركة السيئة فلن تخبرك الحقيقة أبداً.

.

8. الشركة الجيدة تركز على العلاقات طويلة الأمد:

الشركة السيئة تمحوك من قائمتها بمجرد أن يرفضك أحد عملائها، أما الشركة الجيدة فلن تعاملك على هذا النحو أبداً. فإن لم تحصل على وظيفة

ستبقي اسمك ضمن قوائمها في حال ظهرت فرصة عمل أخرى، كما ستبقى على تواصل معك.

.

9. الشركة الجيدة تزودك بتغذية راجعة:

يرغب المرشح في الحصول على تغذية راجعة بعد إجرائه مقابلة العمل، وشركة التوظيف الجيدة تزوده بها بعد كل مقابلة. وفي حال لم تفعل ذلك فهو

ليس بحاجة إلى خدماتها أبداً.

.

10. الشركة الجيدة تركز على الثقة لا الخوف:

الشركة السيئة تبدأ علاقتها مع المرشح انطلاقاً من مبدأ الخوف؛ فهي تحاول أن تفاجئه. كما أنها تطرح عليه أسئلة شخصية ليست من شأنها، مثل راتبه

الحالي أو السابق. لكنها ليست بحاجة إلى مثل هذه المعلومات، وقد تخبره أن العميل يريد هذه المعلومات. وهذا يدل على أنها تفتقر إلى أساليب

التوظيف الصحيحة.

1 Comment

  1. […] للشركات اليوم، توظيف مختلف الوسائل لخدمة نشاطاتها التجارية. وليس أكثر […]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.