خمسة أسرار تجعل الجميع بداخل مؤسستك مبدعا و شغوفا بالعمل

خمسة أسرار تجعل الجميع بداخل مؤسستك مبدعا و شغوفا بالعمل

كيف تبني شركة ناشئة ناجحة في 6 خطوات
6 يونيو، 2017
6 قواعد تجعل قيادة فريق العمل أمرا سهلا
6 يونيو، 2017

صورة ذات صلة

قلة الإنتاجية و عدم الإحترافية في العمل هي مشكلة شائعة بين الشركات و المؤسسات الناشئة و تظهر أيضا بعض الأحيان لدى الشركات الناجحة ! 

و هذا يعود في الأساس إلى الموظفين و العمال بشكل طبيعي ، غير أن الإدارة المركزية هي التي تتحمل المسؤولية بالأساس

قد تبدوا العبارة الأخيرة لك غير صحيحة بتاتا ، غير أن الحقيقة تقول أن النجاح أو الفشل في الأخير لن يتحمله إلا الرئيس التنفيذي و إدارته و

المؤسسين و إن كان الخلل في الموظفين بالدرجة الأولى ، لهذا يركز هؤلاء على تنمية موظفيهم و العمل على تحسين قدراتهم عبر إتباع خليط من

الوصفات النفسية و السلوكية و حتى المادية ، ما يجعل الإنتاج أكبر و الإثقان متاح في العمل .

و كي تنجح شركتك في تجاوز هذه المشكلة التي تفقد علامتك التجارية مصداقية أمام العملاء و المنافسين ، ننصحك بالإطلاع على الأسطر التالية من

أجل التعرف على خمسة أسرار مهمة تجعل الجميع بداخل مؤسستك مبدعا و شغوفا بالعمل .

 .

1- الثقة هي الدافع للإنجاز بإبداع

كل الشركات العالمية و المؤسسات الناجحة و حتى مشاريع الويب الشهيرة تؤمن بأن الثقة في الموظفين هو أمر مهم يدفعهم للإنجاز و الإبداع في عملهم

و هي حقيقة أتبثث نجاحها و مصداقيتها ، حيث أن المؤسسات التي لا يسود فيها هذا الأمر غالبا ما تشهد مشاكل في العلاقات بين الموظفين أنفسهم و

بين الموظفين و الإدارة أيضا .

بينما أنت إذا وضعت كل ثقتك في العاملين معك و أعطيتهم حرية القيام بالعمل بالطريقة التي يحبونها ، فسيدفعهم ذلك للإبداع فعلا و المنافسة فيما بينهم

من أجل الخروج بخدمات و منتجات جديدة تدفع شركتك للأمام أمام المنافسين .

.

2- التحفيز جرعة مهمة يحتاج إليها الناس

المدراء و الرؤساء التنفيذيين الناجحين هم فعلا من يؤمنون بهذا المبدأ أيضا و يعملون به مع موظفي شركاتهم و مؤسساتهم ، و من المعروف أن التحفيز

يخلق لدى الإنسان إيمانا داخليا بقدراته و إمكانياته ما يدفعه للإبداع للتأكيد على ذلك .

ففي وقت يتهم فيه المدير الفاشل موظفيه بالغباء ما يجعلهم فعلا أغبياء ، يؤكد المدير الناجح على ذكاء و قدرة موظفيه على الإبداع ما يجعلهم فعلا أذكياء

و مبدعين و هذه حقيقة أخرى تخفى على الكثيرين .

.

3- المكافأت المادية تخلق المتعة و الثقة و حب العمل

عندما يجتهد موظفيك فهم لا يبحثون فقط على الراتب الشهري المتفق عليه في اليوم الأول ، بل أيضا على ثقتك و حبك لهم و لعل المكافأت المادية التي

تزيد رواتبهم و لو بشكل بسيط أمرا هاما جدا لهم يجعل إجتهادهم و حبهم للعمل مستمرا و يؤكد لهم على إمتنانك لهم على إنجازاتهم .

و نحن في واقعنا فعلا نرى أن الشركات الكبيرة و المؤسسات الناجحة تعمل بهذا السر مع موظفيها حسب تقارير إنجازاتهم و إنتاجيتهم ، و هو ما يقف

أيضا وراء نجاحهم بالأساس .

.

4- عند الفشل لا تعاقب بل أعطي فرصة أخرى

كثيرا ما تلجأ الشركات و المؤسسات الفاشلة أو التي في طريقها للإندثار إلى العقاب عندما يفشل أحد الموظفين في عمله أو يخطئ في تنفيذ مهمة ما و

هو ما يؤثر بشكل سلبي جدا على حالاتهم النفسية و يعرضهم لخطر الفشل مجددا .

بينما مجتمع الأعمال الناجح يؤمن بأن العقاب سلوك منافي للأخلاق و منتهك لكرامة الإنسان ، لهذا يعد إعطاء فرصة أخرى للمحاولة بشكل أفضل أهم

من العقاب نفسه و هو أيضا القرار الناجح بكل تأكيد في هذه الحالة .

.

5- التأكيد على القيم التي تؤمن به مؤسستك

لكل شركة أو مؤسسة أو حتى مشروع ويب قيم و أفكار أسس من أجلها ، و بالرغم من كونها مهمة في ترويج الخدمات و المنتجات و التعريف بالشركة

لدى الأفراد فإن التأكيد عليها داخل أروقتها و بمصانعها و مرافقها هو أمر في غاية الأهمية ، فمثلا إذا كنت تؤكد على الإبداع داخل منطقة العمل فكل

العاملين معك سيسعون للإبداع في عملهم و إنجازه بشكل مثير و جديد كليا ما يجعل خدماتك و منتجاتك تتطابق فعلا مع شعار شركتك و هو ما يخلق

لدى العملاء الثقة بما تقدمه لهم .

.

أية مؤسسة تغيب فيها الأسرار الخمسة التي سبق و أن تناولناها في الأسطر السابقة فمصيرها هو الزوال بكل تأكيد ، و أية شركة يكون فيها ذلك

حاضرا باستمرار سيكون من الصعب مجاراتها أو حتى التغلب عليها على مستوى المنافسة ، و لعل أبل و سامسونج و مايكروسوفت و حتى جوجل …

أبرز الشركات العالمية الناجحة التي تؤمن و تعمل بهذه الأسرار 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية