خمس طرق عادلة لإدارة الاختلاف في العمل
قصة نجاح توماس ليبتون صاحب امبراطورية شاي ليبتون
15 أكتوبر، 2018
قصة نجاح متجر الكتروني اسسته سيدة سورية لاجئة في المانيا
15 أكتوبر، 2018

صورة ذات صلة

 

كل شيء يتغير بالنسبة للنساء في مجال الأعمال في هذا العصر المتنوع بالمعرفة والمشاركة. ولكن وعلى الرغم من ذلك، هناك من يعارض أخذ المرأة

لزمام المبادرة، وإذا كنا منسجمين مع العصر فيجب أن نؤمن بالحاجة إلى مواصلة دعمنا لبعضنا البعض أثناء نضالنا من أجل المساواة في مكان العمل.

هذا ما يمكننا أن نتفق جميعا عليه، أليس كذلك؟ ولكن الآن الى الجزء الصعب: كيف تكون داعماً لهذه الفكرة على أرض الواقع.

يمكن أن يكون الوضع صعب. عندما تقود فريقا مع امرأة ذكية بشكل ومتمكنة بشكل هائل. مثلاً قد تقول لنفسك، نحن مختلفان جدا جدا. هي “ملتزمة”،

وتشرف على الفريق الداخلي وتبنيه. أما أنا فأحب السرعة والإيجاز، أقضي وقتي بعقد الصفقات عن بعد مع الشركاء وأعمل على برنامجي الخارجي

Rolodex. ربما قادتنا نقاط القوة والتركيز هذه في بعض الأحيان الى الاختلاف في حل المشكلات problem-solving، لكننا يجب أن نتعلم تعلمنا

على تجنب خلافاتنا. علينا اكتشاف كيفية المشاركة بشكل عادل.

فيما يلي القواعد التي أحاول اتباعها عند حدوث الخلافات:

.

إيجاد وقت للمناقشة

شراكة partnership العمل مثل الزواج – تحتاج إلى تخصيص بعض الوقت للعمل على علاقتك مع شركائك. إذا كان لديّ زميل في العمل ولديّنا

شيء ما نختلف عليه، فإننا نحدد بعض الوقت لحل قضايانا بشكل خاص. أنت تقضي 70 بالمائة من وقتك في العمل – تحتاج إلى بذل نفس الجهد لخلق

الانسجام في العمل كما تفعل في المنزل.

 

.

استخدم كلمات آمنة

عندما نختلف أنا وزميلتي في العمل من بعضنا البعض عادة بسبب تعاملنا مع شيء ما بشكل شخصي أو فكرنا بعمق أكثر حول ما كتبه الآخر في البريد

إلكتروني email– أو حتى لأي سبب. في بعض الأحيان، يكون غضبنا حقيقياً، لكن في معظم الأحيان، إنه مجرد شيء في عقلنا لا وجود له في العالم

الخارجي. لذلك علينا استخدام “كلمات آمنة” للإشارة إلى أننا غير غاضبين من الشخص الآخر، ونشعر بالإحباط منه  بسبب هذا الموقف.قد يبدو هذا

غريباً بعض الشيء ، ولكنه يأخذ الضغط بعيداً ، ويتم تذكيرنا على الفور بأن هذا ليس نقد لبعضنا البعض.

 

.

عدم التوقف عن احترام بعضنا البعض

عدم الاتفاق disagree مع رأي شخص ما هو شيء مختلف تماماً عن القتال معهم. القتال متوقع في العمل. الاختلاف بين الرجال يعتبر بمثابة شيء

جيد. يجب أن يكون الأمر كذلك بالنسبة للنساء. أنا أؤمن إيمانا راسخا بضرورة امتلاك الأفكار الخاصة بك والتمسك برأيك، ولكن في نفس الوقت يجب

أن تكون منفتحا على التغيير حسب الحاجة والاستماع إلى شريكك. اشرح لفريقك كيف أنك تختلف بكل احترام مع رأيه والأهم من ذلك، كيفية الوصول

إلى حل. على سبيل المثال، اعتدت على الاعتراض بسرعة وبصوت عالٍ عندما لا أتفق مع فكرة قدمها لي شخص ما. الآن أحاول سماع ذلك الشخص

وكتابة الملاحظات حول وجهة نظرك بدلاً من الاختلاف معه بصوت عالي. لذلك عندما يتم الانتهاء من شرح وجهة نظره، يمكنني أن أواجهه بطريقة

توضح أنني استمعت وأقدر رأيه. لن أقول إنني اتقنت التعامل بهذه الطريقة معه حتى الآن، لكنني أبذل جهدي لأكون أفضل في كل يوم

.

قبول الاعتذارات دائما

أنا دائما على استعداد للاعتراف عندما أكون مخطئا. أنا أيضا منفتحة بشكل كامل لسماع شخص آخر يشرح جانبه من القصة. بالتأكيد، يمكنك حمل

الضغينة ولكنها ليست منتجة بأي شكل أو وجه أو لون. قل ما تريده، وقدم الحجة الكافية ومن ثم قم بما هو الأفضل للفريق. قد لا تحب فكرة قول أنك

آسف أو أسفة، لكن هذا لا يتعلق بالحب – بل يتعلق بإنجاز العمل.

.

ارتكاب الأخطاء وامضي قدما

القتال لا بأس به. انه أمر عادي. تساعدك الآراء المختلفة على التعلم والمساعدة في تنمية نشاطك التجاري. أنت في حاجة إلى أفضل الشركاء الأكفاء

لكي تصبح جيد في لعبة الشطرنج. وينطبق الشيء نفسه في الحياة. أنت تربح احيانا، وتخسر احيانا، وفي أفضل الحالات، ستكون نتيجة المناقشة

حلًا solution أفضل للمضي قدمًا. ضع غرورك عند الباب، ولكن دائمًا دع عقلك يتحدث ويعطيك نتيجة أفضل في المعركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.