تصميم موقع شركة – اتصل الآن 0544873081
15 يناير، 2017
برمجة موقع الكتروني – اتصل الآن 0544873081
15 يناير، 2017

نتيجة بحث الصور عن ‪great challenges‬‏

الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي ربما جعلت هذا العصر الأسهل لدخول عالم الأعمال، ولكن المنافسة

الكبيرة تجعل من تحقيق النجاح أمراً صعباً للغاية. ريادة الأعمال تأتي مع الكثير من التحديات المجزية والقاسية

في نفس الوقت، ورواد الأعمال بغض النظر عن خبرتهم مضطرون للتعامل معها، تأسيس الشركات والمنافسة

في السوق والحفاظ على الربحية تحديات تواجه الجميع حتى الرواد الذين أمضوا سنين طويلة في هذا المجال.

بالنسبة لرواد الأعمال الشباب والجدد هناك بعض التحديات الخاصة التي يصعب تخطيها.

إذا كنت تفكر جدياً في أن تصبح رائد أعمال استعد لهذه العقبات الثمانية الكبيرة:

.

 1 .  التخلي عن الوظيفة

إذا كنت ترغب بتكريس حياتك لتأسيس وتنمية شركة والوصول بها إلى الربحية والنجاح من المستحيل تقريباً

الحفاظ على مهنة أخرى في نفس الوقت، قد تستطيع إدارة المراحل الأولى من المشروع في أوقات الفراغ

والعطل ولكن اذا كنت ترغب جدياً بتحقيق النجاح ستضطر حتماً للتخلي عن عملك. التخلي عن وظيفة مستقرة

تؤمن لك دخلاً ثابتاً لأجل مشروع لا يمكن التنبؤ بنتائجه ليس بالأمر السهل وللأسف لا توجد طريقة سهلة

لمعالجة هذا الأمر، ادرس قرارك بشكل منطقي ولا تتجاهل حدسك.

.

2 .  التمويل

جمع الأموال لتأسيس مشروع جديد ليس بالأمر السهل وحتى رواد الأعمال المتمرسون يعانون كثيراً لتأمين

التمويل اللازم ولكن بالتأكيد أصحاب الخبرة لديهم أفضلية على الرواد الجدد فعلاقاتهم السابقة مع المستثمرين

والزبائن تساعدهم في تمويل المشروع الجديد، كما أنهم على الأغلب يمتلكون مصادر أخرى للدخل، كرائد

أعمال جديد ستبدأ من الصفر لذا عليك أن تبدأ ببناء شبكة من العلاقات مع المستثمرين ودراسة خيارات التمويل

المتاحة أمامك.

.

3 . بناء الفريق

بناء الفريق صعب وخصوصاً إذا كنت لا تمتلك خبرة سابقة في الإشراف على الموظفين، ولكن حتى إذا كنت

تمتلك الخبرة في الإدارة فإن اختيار الفريق المناسب لشركتك الناشئة عملية صعبة ومجهدة ولا يكفي إيجاد

المرشحين لملء الوظائف الشاغرة بل عليك أن تأخذ بعين الاعتبار عوامل أخرى مثل الكلفة ومدى اندماج

هؤلاء مع بيئة العمل وثقافة الشركة. الالتزام بهذه المعايير أمر صعب خصوصاً عندما تضطر لإنجاز هذه

المهمة بأسرع وقت ممكن.

بناء فريق ناجح يتطلب وقتاً طويلاً وحتى بعد الانتهاء من هذه المهمة عليك العمل بجد للحفاظ على ديناميكية

وفعالية الفريق.

.

4. إلهام فريق العمل

تقع مهمة إيجاد الحلول للمشاكل التي تواجه المشروع على عاتق رائد الأعمال وعند ظهور المنافسة والتحديات

فإن التعامل معها هو مسؤولية رائد الأعمال، وكذلك عندما تعترض فريق العمل العقبات يجب عليه إيجاد الخطط

البديلة لضمان استمرار المشروع. الرؤية الناجحة في عالم الأعمال تعني أن يملك رائد الأعمال فكرة واضحة

عن مستقبل الشركة وعن الخطوات اللازمة للوصول لهذا المستقبل، بناء رؤية واضحة للمؤسسة يتطلب

الانضباط والابداع. القائد الناجح يجب أن يتحلى بالشغف وقوة الإرادة والمعرفة اللازمة لتحقيق أهدافه بعيدة

المدى.

.

5. التعامل مع المجهول

إلى متى سيستمر المشروع؟ وهل سيحقق الأرباح؟ وهل سيحب المستهلكون المنتج الذي تقدمه لهم؟ وهل

سيؤمن لك المشروع دخلا ثابتا؟ لن تمتلك إجابة حاسمة على أي من هذه الأسئلة حتى لو قامت شركتك الناشئة

على فكرة عظيمة ووفرت لها جميع الموارد التي تحتاجها من الناحية النظرية. الخوف من المجهول سيؤثر على

الاستقرار الوظيفي في شركتك الناشئة والكثير من خططك بعيدة المدى ستبقى في حالة تغير دائم.

.

6 .  الوحدة

امتلاك شركة ناجحة يعني انك ستتمتع بالكثير من المميزات ولكن هناك السلبيات أيضاً بما في ذلك الشعور

بالعزلة والوحدة عندما تكرس كامل حياتك لخدمة المشروع. نادرا ما يتم التطرق للوحدة في عالم ريادة الأعمال

والعديد من الرواد الجدد غير مستعدين للتعامل مع هذه المشكلة. ستعمل لساعات طويلة ولن تجد الوقت الكافي

لتمضيه مع العائلة، وستجد أن هناك مسافة تفصلك حتى عن الموظفين الذين يعملون معك.

.

7. وضع القوانين

ستستمتع بالقيادة حتى يأتي الوقت الذي تضطر فيه لفرض قراراتك. عاجلاً أم آجلاً عليك تحديد القواعد التي

تحكم عمل شركتك كعدد أيام الإجازة التي يحصل عليها الموظفون، وطريقة تقديم الشكاوى ضد زميل في العمل

وضع هذه القوانين ليس أمراً ممتعاً ولكنه ضروري لكل مشروع.

.

8. اتخاذ القرارات

اتخاذ القرارات هو التحدي الأصعب على هذه القائمة حيث يضطر رواد الأعمال الجدد لاتخاذ المئات من

القرارات التي تتراوح بين قرارات هامة تتعلق بمصير الشركة وأخرى صغيرة تتعلق بتسيير الأعمال بشكل

يومي وكثير من رواد الأعمال الجدد يتخذون قرارات خاطئة بسبب التعب والإجهاد النفسي.

إذا استطعت تجاوز هذه العقبات الرئيسية فأنت بالتأكيد على الطريق الصحيح لإثبات نفسك كرائد أعمال ناجح،

ولكن هذا لا يعني أنها لن تستمر باعتراض طريقك في المستقبل أو أن تحدياتٍ جديدة مختلفة لن تظهر لتحل

محلها، ولكن نجاحك بإدارة المشروع في الأشهر الأولى الأكثر تقلباً وتأثيرا سيعطيك أفضلية كبيرة على

المنافسين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *