4 طرق لغرس روح التعاون بين الموظفين والاستفادة منها
أصعب 3 ملاحظات تضطر القائدة إلى توجيهها للموظفين
18 أغسطس، 2018
5 خطوات لكتابة عروض بيع أفضل
18 أغسطس، 2018

Image result for cooperation among employees

 

تعتمد الكثير من الشركات على المنافسة لتحفيز موظفي المبيعات والتسويق على المبادرات الهامة. ولكن هناك أمر لا يدركونه وهو أنه مع إدخال

جرعات من المنافسة الودية الإضافية ينتج عن ذلك تعاون متزايد بين الموظفين. وفي الحقيقة، فإن الاستراتيجية التي يتم تنفيذها بشكل صحيح لديها

القدرة على تسهيل التدريب والتعلم بين الموظفين، وتساعد على انخراط الموظفين الجدد اجتماعياً، مع زيادة كل من تعاون الزملاء بين بعضهم البعض

وتعاون الموظفين مع مدارائهم.

وإليكم أربع طرق يمكن من خلالها زيادة التعاون والعلاقات بين الموظفين والمدراء في الشركات والاستفادة منها:

.

توفير فرص متكافئة للظهور بوضوح

يعد استعراض لوحة المتصدرين من المنافسين أمراً أساسياً لأي محاولة ناجحة لتحسين الأداء في شركتك، حيث أنها تخلق قدرة على الظهور

بوضوح بطريقة تفتح فرصة للتدريب والتعلم بين فرق المبيعات والتسويق والمندوبين. ويمكن ملاحظة هذا الأمر على أرض الواقع حيث أنه عندما

يتمكن المندوبون من رؤية تصنيفاتهم ومراتبهم بشكل واقعي، فإنهم سيندفعون لمعرفة كيف وصل متصدر القائمة إلى هذه المرتبة.

وفي بعض الأحيان تلهم القدرة على الظهور مندوبي المبيعات للاعتماد على قادتهم للتدريب أيضا من خلال الرجوع إلى قادتهم لطلب النصيحة

والمشورة لتعزيز تصنيفهم وترتيبهم في المنافسة وتحسين قدراتهم في البيع أيضا.

.

تحسين التعاون أثناء تعيين الموظفين.

يرغب أي قائد أن يتعاون موظفيه بشكل أكبر معاً لتبادل أفضل الممارسات، وهذا ينطبق خصوصاً عندما يتعلق الأمر في تعيين موظفي مبيعات جدد،

حيث أن التعاون المتزايد يؤدي إلى زيادة الثقة في ترسيخ الحلول الخاصة بك، وفي دفع الجميع للعمل كفريق واحد. ومن أجل تطبيق هذا الأسلوب،

استفد من المنافسة بين المندوبين الجدد في فريقك حيث أن ذلك يدفعهم ليس فقط على بدء العمل، ولكن يحفزهم أيضاً لتبادل الأسئلة فيما بينهم وللعمل

مع بعضهم البعض لإيجاد أكثر السبل فعالية من أجل تنفيذ آلية البيع في شركتك.

.

تقديم فرصة ىالتفاعل والانخراط الاجتماعي للموظفين في الشركة.

في عالم التكنولوجيا المتطورة اليوم، فإنه من المهم أن تعطي مندوبي المبيعات لديك الفرص للانخراط في الشركة. ويبدو أن جميع المندوبين في هذه

الأيام يقومون بإنجاز أعمالهم عن بعد. ويعد هذا الأسلوب الأكثر أهمية لكسر حاجز العزلة التي غالبا ما تظهر لأن طبيعة عمل المندوبين تكون خارج

مكاتب الشركة. وعندما يقوم مدراء المبيعات بإجراء منافسة على مستوى الشركة، فإنهم بذلك يحفزون المندوبين للدخول إلى الشركة للانخراط

والتواصل مع بعضهم البعض.

.

كسر الحواجز البيروقراطية بين الأقسام الإدارية وتفاعلها مع بعضها في إنجاز العمل.

تقوم فرق التسويق دائماً بإطلاق مبادرات جديدة للمساعدة في تعزيز عائدات عملية التسويق من بدايتها إلى نهايتها، من خلال إطلاق حملات إعلانية

جديدة ودعم إطلاق المنتجات الجديدة ورعاية المؤتمرات أو من خلال إجراء مؤتمرات عملائهم، ولكن هذا يعني أيضاً بأن هذه الفرق تخضع للمساءلة

والمحاسبة للخروج بعائدات من تلك الاستثمارات، مما يشير إلى أن الشركات تحتاج إلى مواءمة حقيقية بين أقسام التسويق والمبيعات التي ستتولى مهمة

التعامل مع العملاء المتوقع جذبهم من خلال قسم التسويق وجني العائدات منهم.

وتستطيع المنافسة المنتشرة بين الموظفين وخصوصاً تلك التي يتم تسهيلها ودعمها من خلال برمجيات لأتمتة عملية العمل، في فتح خطوط الاتصال

بين الموظفين والقادة، مما ينتج عنه تعاون أكبر ينتج عنه ثقافة مرنة للشركة، مما يساعد على نمو الشركة وتطورها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.