5 اساسيات لتسويق شركتك الناشئة و المنافسة بقوة .

4 مخاطر من التوسع السريع للشركات الناشئة
05/06/2017
5 نصائح ليكون صباحك أكثر إنتاجية
06/06/2017

ثورة ريادة الأعمال المستمرة إلى حد الساعة أفرزت لنا الكثير من الشركات الناشئة في مختلف الميادين و المجالات لكن ما أكثر العاجزين منها على

التقدم نحو الأمام و التحول إلى شركة متوسطة أو حتى عملاقة.

التسويق للشركات الناشئة يظل شيئا يجهله الكثيرين من رواد الأعمال و لا يكفي هذا المقال للحديث عن هذه النقطة بقدر ما هو بداية فعلا لسلسلة من

المقالات سنتطرق فيها لكيفية الترويج للشركات الصغيرة و الجديدة.

نحن في هذا المقال سنتحدث عن الأساسيات الخمسة للتسويق لشركة ناشئة على الويب .

.

1- واجهة موقع الويب جانب مهم من التسويق !

واجهة موقع شركتك الناشئة ليست مجرد تصميم أو قالب لتقديم خدماتك أو المحتوى الخاص بك ، قبل أن تكون فعلا أداة فعالة للتسويق .

عليك أن تعرف بأن واجهة الموقع الإلكتروني للشركة هي صورتها و عليها أن تجمع بين البساطة و الأناقة و سهولة فهمها من طرف العميل إلى جانب

قدومها بألوان و تصميم يفسر فعلا فلسفة شركتك و يتكامل معها .

مؤسف أن بعض الشركات الناشئة لا تهتم كثيرا بهذا الجانب لذا تصميم مواقعها الإلكترونية لا يشعرني كعميل بالإرتياح و الإستعداد فعلا لاستخدام

خدماتهم و تجربتها ، و المعلوم أن التصميم الإحترافي على الأقل يعطي للعملاء صورة بأن وراء هذه الشركة أناس مبدعين ، لذا فهم يحكمون على

شركتك من المظهر العام لموقعك الإلكتروني .

و بالنسبة لي شخصيا قبل أن أقرر شراء خدمات موقع معين أتخد القرار بناء على العديد من المعايير و لعل واجهة الموقع أبرزها ، في حالة لاحظت

قلة الإحتراف على هذا المستوى أبحث عن بدائل و منافسين أفضل !

.

2- التواجد على الشبكات الإجتماعية المهمة

الغرض من وجود صفحة شركتك بالشبكات الإجتماعية ليس هو التواجد من أجل التواجد بل أن تكون شركتك في المكان الذي يتواجد به العملاء

المحتملين و أيضا جمهورك من عملائك الحاليين.

فيس بوك و جوجل بلس إضافة إلى تويتر هي المنصات الثلاث الأهم حاليا في هذا الصدد و التواجد عليها مفروض و ضروري و لم يعد إختياريا أبدا .

تتيح لك هذه المنصات فرص هائلة من أجل زيادة قاعدة العملاء و بالتالي المبيعات و كنتيجة طبيعية المزيد من الأرباح .

.

3- الرد السريع و ثقافة التفاعل

الصفحات الإجتماعية و موقعك الإلكتروني ليست أدوات إستعراضية كما كانت منذ سنوات سابقة، لم تعد مجرد كاتالوج لاستعراض ما لديك من خدمات

و إنجازات سابقة .بالعكس إذا تأملت الشركات الكبيرة ستجد أنها خصصت قسما للدعم الفني من أجل الرد على إستفسارات و شكايات العملاء الحاليين

و المحتملين ، كما أنها خصصت أيضا فريق شبكات إجتماعية للتفاعل مع ردود الناس على المنشورات و الرد على الرسائل و متابعة ردود أفعال

الجمهور و حتى المنافسين .

لذا يتحثم عليك الإهتمام بهذا الجانب و عدم التوقف عند إنشاء موقع إلكتروني و صفحات إجتماعية بل أيضا العمل على التفاعل مع جمهورك .

هناك حقيقة ثابتة الأن ، هي أن سرعة ردك على التغريدات الموجهة إليك من طرف أحد العملاء المحتملين قد يحسم بشكل كبير في قراره النهائي لطلب خدمتك .

الرد السريع يعطي إنطباعا جيدا له على أن شركتك تعيره إهتماما و على أساس ذلك سيشتري الخدمة أو المنتج الذي تقدمه ، لكن كلما تأخرت عن فعل

ذلك كلما قل حظوظك للحصول على المزيد من العملاء .

.

4- المؤسس له دور أكثر فاعلية

أن تكون مؤسس شركة ناشئة و رئيسها التنفيذي لا يعني أبدا أن تجلس في مكتبك و تحتسي القهوة ! القيادة أكبر من تلك الشخصيات التي لا تغني من

جوع بل قد تربي فيك صفات لا توجد في رواد الأعمال الناجحين أكبرها و أهمها … التكبر .

يفترض بك كصاحب المؤسس أن تكون أيقونة التسويق لها ، بالحضور إلى المؤتمرات و الاحداث التي يتواجد فيها منافسيك و استغلال وسائل الإعلام

بعمل مقابلات صحفية و الأهم أن تكون نشيطا على الشبكات الإجتماعية بإسمك الحقيقي و ترد على العملاء كي يشعروا بأن وراء هذه المؤسسة أناس

طيبون متواضعون و شخص رزين و حكيم .

.

5- إنتاج المحتوى بشكل كبير و هائل

مدونة الشركة و الفيديوهات على اليوتيوب و الإنفوجرافيك مع الشبكات الإجتماعية هي أربعة منصات رئيسية لإنتاج و نشر المحتوى.

السر وراء التسويق القوي للشركات الناشئة يتجلى هنا ، كلما قدمت الكثير من المحتوى القيم على مختلف القنوات التسويقية و الإجتماعية كلما زادت

مبيعاتك و جمهورك و حصلت على إهتمام إعلامي و متابعة جماهيرية مهمة .

لذا ركز على هذه النقطة ، فالشركات العملاقة هي الأخرى وضعت هذه النقطة في إستراتيجيتها بل زادت من ميزانياتها للإنفاق على إنتاج المحتوى.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *