5 نصائح فعالة لمساعدة موظفيك على مواجهة ضغوط العمل
3 مايو، 2017
3 عوامل لابد من توفرها بموقعك لجذب انتباه العملاء
3 مايو، 2017

وفقاً لآراء خبراء العمل والاقتصاد، يجب على المديرين إنشاء علاقات قوية مع الموظفين، على المستويات الإنسانية والعملية

والاجتماعية أيضاً، حتى يضمنون ولائهم، ويكسبون ودهم ويحفزونهم على العمل. ننشر لكم اليوم قائمة نصائح بسيطة، ولكن

نتائجها مثمرة للعاية، لتساعدكم في كسب ولاء وتفانى موظفيكم.

.

1 – تواصل:

حاول خلق بيئة عمل صحية عبر نشرك للأفكار الإيجابية بين أفراد فريق العمل، وكن دائماً على اتصال معهم واتطلع على شتى

أفكارهم المبتكرة، ولا تحقر منها. فإذا أعجبتك اقتراحاتهم، اظهر لهم اعجابك، وإذ لم تعجبك، حاول توجيههم إلى أفكار مختلفة

أكثر ابتكاراً بدلاً من أن تشير إلى سوء أفكارهم المقترحة سالفاً.

.

2 – كن صريحاً:

في بعض الأحيان يجب عليك أن تكون حازماً بعض الشيء، ولكن احرص على أن لا تكون عنيفاً. قم بوضع سياسة العمل،

وتوضيحها لفريقك، واحرص على التزامهم بها عبر جعلها مححبة إليهم، وهو ما يمكنك فعله إذا اشركتهم معك في وضع خطوط

هذه الخطة لكي تناسب احتياجاتهم وقدراتهم أيضاً.

.

3 – قاوم:

حاول مقاومة شعورك بالنفوذ والسيطرة على المكان، فكما كان الحزم مطلوب أحياناً، فالود والمعاملة الطيبة أساس نجاح في أي

مجال عمل. عامل موظفيك كأصدقاء، ولكن اضف بعض التوازن عبر مراقبتك لسير حركة العمل وحرصك على عدم تعطيلهم لها.

.

4 – كن ملهماً:

لا تكتفي بالاقتراحات التي يقدمها الموظفين لك، بل قم بطرح أفكارك عليهم أيضاً. فبدلاً من أن تأمرهم بالقيام بمهام معينة، حاول

مناقشة الجديد من الأفكار المبتكرة مع كل منهم، وفقاً لقدرات ومواهب كل موظف فيهم. تذكر أن ما يناسب شخص ليس

بالضرورة مناسباً لآخر، وما يقدر موظف على فعله من الممكن أن لا يقدر آخر على فعله. فوزع المهام على أفراد فريق العمل

وفقاً لما يميز كل منهم عن الآخر.

.

5 – فريق متحد:

في حديثك إلى فريق العمل، احرص على التكلم بصيغة الجمع، وتأكد من توصيل حقيقة أن نجاح العمل متوقف على نجاح كل فرد

من أفراد الفريق، حتى تكسبهم الثقة في أنفسهم من ناحية، وتضمن تفانيهم في العمل خوفاً من إفشالهم للفريق ككل بأخطائهم

الفردية من ناحية آخرى.

.

6 – اذكر محاسن فريقك:

كما لا تجد صعوبة في فرض المهام، عليك أيضاً أن تذكر نجاحات فريقك في العلن، وبفخر، واحرص على اخبارهم أنك مدرك

لهذه النجاحات حتى نحفزهم على تحقيق المزيد منها.

.

7 – لا تميز:

لا تميز بين أفراد فريق العمل، حتى وإن كان هذا التميز مبنى على تفوق واحد منهم على الآخر، بل قم بالثناء على الموظف

المجتهد، وشجع الآخر على الاجتهاد في مجاله أيضاً، بدلاً من أن تبدأ عدة مقارنات بينهم، والتي من الممكن أن تخلف الكثير من

مشاعر الغيرة والحقد السلبية بين أفراد فريقك فيتفكك.

.

8 – المرح مهم جداً:

حاول كسر روتينية العمل عبر اصطحابك للفريق في نزهة أو أي نوع من التجمعات، فتبني جسوراً إضافية بينهم، وهو ما من

شأنه تعزيز شعور الدفء بينهم عامةً، وفي مكان العمل خاصةً. فاحرص على أن تشعرهم بأنك معني بسعادتهم وراحتهم كما أنت

معني بأدائهم لوظائفهم كما يجب.

.

9 – تحفيز:

حاول تحفيز فريق العمل عبر إعلانك عن مكافئات مالية ومعنوية لكي تشجعهم على الابتكار والتنافس الشريف، وهو ما بدوره

سيعود بنتيجة إيجابية على بيئة العمل.

.

10 – التقدير:

كما تهتم بقدوم الموظفين في مواعيدهم الثابتة، وكما تحرص على أدائهم لمهامهم على أكمل وجه، اهتم أيضاً بإجازاتهم ولا ترهقهم

بشكل مبالغ فيه. فكلما زاد تقديرك للموظف، كلما كانت لديه طاقة ورغبة أكبر للعمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *