عشرة نصائح من رجل عصامي
كل ماتحتاجه لتحصل علي ترتيب أفضل في محركات البحث
18 أكتوبر، 2017
طريقة ارشفة موقعك الجديد بسرعة كبيرة في 8 خطوات
18 أكتوبر، 2017

Image result for  Wbrettwilson

 

10 نصائح من عصامي كندي اسمه وبرت ويلسون Wbrettwilson لأي شركة ناشئة أو صغيرة، وسنعرف المزيد عن برت من خلال نصائحه:

 

1 – اتبع حبك ولو حذرك منه المنتقدون

تخرجت من الجامعة بعدما درست الهندسة المدنية، وعملت كمهندس لدي أحد أكبر شركات البترول العالمية لمدة 3 سنوات. خلال هذه السنوات لم أكن

سعيدا واكتشفت أن الهندسة ليست المجال الذي يسعدني العمل فيه. لقد كنت شغوفا بمجال الأعمال والتجارة. بذل لي أحد أول من عملت لديهم نصيحة

بأني لن أفلح أبدا في مجال الإدارة، لكن رغم هذه النصيحة التحقت ببرنامج ماجستير الأعمال ام بي ايه وكنت أول خريج في مقرر العصامية –

انتربرنورشيب. بعد الانتهاء من الدراسة التحقت فورا ببنك في وظيفة مستثمر، ولم أندم على هذا القرار منذ هذا الوقت. حققت نجاحات متتالية

واستثمرت في شركات ناجحة حتى أني أطلقت شركتي الاستشارية الخاصة بي. الطريف أنه حين بدأت شركتي الخاصة، اتصل بي والدي وعرض

علي وظيفة، ظنا منه أني لن أنجح. على العصاميين الاستمرار في عمل ما يحبوه حتى حين يشكك في صحة قرارهم هذا أقرب المقربين منهم.

.

2 – افهم التسويق

في رأيي الخاص، التسويق عظيم الأهمية بشكل لا يقدر على فهمه أغلب الناس. أكثر درس تعلمته وفادني بشدة كان: سلوك البائع والمشتري. هذا الدرس

ساعدني على فهم كيف أفرق بين المنتجات، وكيف أجعل تسويقي لمنتج أمرًا يسهل على الناس تذكره، وكيف أعلن عن منتجي بشكل يؤكد على العلامة

التجارية (براند) وعلى موقع منتجي في أذهان الناس، وفهم حالة عدم الرضا التي قد تحدث بعد إتمام عملية الشراء. لا يهم إذا ما كنت طبيبا أو عاملا أو

محاميا أو عالما – أدوات التسويق تبقى ذات قيمة كبيرة جدا لك. المشاريع الناشئة تتنافس على رأس المال المغامر الذي يستثمر في مثل هذه المشاريع،

ولذا عليك أن تفهم كيف تبيع شركتك للمستثمرين وللعاملين معك ولعملائك.

.

3 – استمر في التعلم

لن تبلغ أقصى ما يمكنك بلوغه إلا باستمرارك في تعلم الجديد. أول شهادة جامعية لي كانت في الهندسة، لكن أثناء دراستي الهندسة كنت أذاكر مجلة

فايننشال بوست النصف شهرية من الغلاف للغلاف، وكنت أتعلم منها الكثير عن العالم الواقعي للأعمال. بعدها بدأت أنا وأصدقاء لي نادي مالي

للاستثمار في البورصة. كان عددنا تسعة، وساهم كل منا بمبلغ 200 دولار، وكنا نتعلم على الطريق: كيف تعمل البورصة، كيف تشتري وتبيع،

العمولات، تأثير التقارير المالية ونتائج الأبحاث المستقبلية، ثم في النهاية استرد كل منا مبلغ 221 دولار. لقد تعلمنا الكثير في هذه التجربة.

.

4 – اجعل أولوياتك واضحة وضوح الشمس

تعلمت بالطريق الصعب أنه في هذه الحياة عليك أن توازن بين مشاعرك وبين أولوياتك. شعورك بالسعادة الغامرة من شيء ما هو بمثابة أن تهيم في

الأرض على غير هدف. على الجهة الأخرى، أي خطة بدون شغف ورغبة قوية في تحقيقها هي الخواء والفراغ. كثيرا ما أشجع الناس على أن يقتطعوا

من وقتهم ليجلسوا ويفكروا في نقاط قوتهم، وفي مهاراتهم مقارنة بأقرانهم، وأن يقرروا العمل على تعزيزها، لكن مع الحفاظ على توازن أولوياتهم.

.

5 – كن متعدد المواهب لا وحيدها

عندما أوظف أعضاء في فريقي، اختار منهم من سبق له وعمل في الكشافة وبدأ عملا خاصا وله مساهمات خيرية وكتب في جريدة الجامعة وكان عضوا

في فريق رياضي ويدرب الصغار. أريد أناس لهم خبرات كثيرة ومتنوعة، لا خبرات قاصرة على الاستيقاظ والذهاب للعمل ثم العودة للبيت والنوم

والتكرار.

.

6 – فكر خارج نطاق سوق العمل

لن يوافقني والداك على هذه النصيحة، لكن هذا أفضل وقت لكي تسافر وتعمل على تطوير مجتمعك وتحصل على تعليم عالي إضافي. التعلم لا يحدث فقط

في قاعات الدراسة أو في مكاتب الوظيفة، والنجاح ليس فقط مقترنا بالأداء الأكاديمي. لا تجعل من صرفك من العمل أو غلق شركتك فترة للبقاء خاملا،

بل اعتبرها فرصة عظيمة لتتعلم المزيد.

.

7 – الإبداع والعصامية مهمان في أي صناعة

العصامية ذات أثر إيجابي عظيم على أي صناعة. المفكرون المبدعون لا يتوقفون عن طرح السؤال: كيف يمكن لنا أن نجعل الأشياء أفضل؟ لا يهم

المرحلة التي أنت فيها من حياتك أو في أي مجال أو صناعة تعمل، كل شيء سيستفيد من الأفكار الجديدة. لا تخش التفكير خارج حدود التقليدي، فليس

معنى أن شيء ما يعمل بكفاءة أنه من المستحيل تحسينه أكثر.

.

8 – تمهل وأحسن الاختيار

أنعم الله على كل منا بقدرات ومهارات، عليك أن تحسن اختيار أين و كيف ستستغل كل مهارة منها. من المحزن أن ترى كيف يدفع الآباء بأبنائهم في

مقررات وجامعات ويختارون لهم مستقبلهم المهني. يحتاج الأمر لوقت طويل حتى تصل إلى الشيء الفريد الذي يمكن أن تقدمه لهذا العالم. أنا لا أطلب

منك أن تهدم كل شيء وتتوقف، بل أقول افعلها وأنت مليء بالعاطفة والشغف، أو تمهل قليلا وانتظر حتى تجد الشغف والعاطفة داخلك.

.

9 – تعلم من الاخفاق والفشل

حين كنت صغيرا، كان لي صديق يقص حشائش حدائق الجيران مقابل 3 دولار لكل مرة قص. تمكن والدي من الاتفاق مع جارتنا العجوز لكي أقص لها

الحشائش خلال موسم الصيف، وقبلت الوظيفة بدون نقاش أو أي كلام مع الجارة العجوز. بعد انتهاء فصل الصيف وبعد 30 مرة قص حشائش، وجاء

وقت السداد، أعدت لي الجارة شرابا باردا، ونقدتني 10 دولار ثم سألتني كيف أنوي صرفها. كانت الدهشة أقوى من أن أحاول الكلام. هذه الحادثة

علمتني الكثير عن ضرورة التواصل مع العميل وأن أتحدث عن توقعاتي منذ البداية وقبل بدء العمل، وعن ضرورة ضمان توافق توقعات كل طرف في

المعاملة التجارية.

.

10 – وازن ما بين العواطف والأولويات

لفترة طويلة جدا من حياتي، كنت أعمل كل يوم في السنة وكل ساعة في اليوم، ما تسبب في خسارة زواجي وأكثر أهم 3 أصول في حياتي: أولادي

الثلاثة. بعد أن كاد سرطان بروتستاتا يقضي على حياتي وعمري 43 سنة، بعده تعلمت ضرورة ترتيب الأولويات في حياتي. ذلك تضمن الاهتمام

بصحتي، والتركيز أكثر ولفترة أطول على العائلة والأصدقاء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

استشارة مجانية