7 نقاط تحتاج معرفتها إذا اخترت البدء ببناء شركة إلكترونية

7 أفكار أساسية تشغل رائد الأعمال الناجح
4 أغسطس، 2016
ثقف نفسك قانونياً لتجنب الفشل المحتمل في الدعاوي القضائية
9 أغسطس، 2016

https://cdn.shopify.com/s/files/1/0070/7032/files/white-desk.jpg?8209041280037064350

العام الذي قررت به أن أبدأ بتجارتي الإلكترونية الخاصه، في حين أن هذا القرار تضمن الكثير من الدموع والعرق، وكمية هائلة

من الإرهاق والضغط والكثير من الليالي الطويلة، إلا أنه آتى ثماره. البداية بهذا العمل كانت أفضل شيء قمت به في حياتي .

إليك ماتحتاج معرفته إذا كنت اخترت البدء ببناء شركة إلكترونية:

.

1 . عامل الوقت

عبارة “لم يفت الآوان بعد” ينبغي أن تكون مبدأك الأساسي بغض النظر عن عمرك، يمكنك البدء مباشرةً بتنفيذ الفكرة إذا كنت

تؤمن بها بشدة. لاتفكر أبداً بالمال كرادع أو كمشكلة إذا ما راودتك الشكوك حول هذه النقطه، اذاً ينبغي عليك أن تشير بها لي في

مقالاتي السابقة.

.

2 . مفهوم العمل

هنا ينبغي عليك أن تكون مبدعاً وأن تعصر دماغك يجب أن تبحث وتستكشف الفرص حولك, وأن تجدما هو ناقص أو مايحتاج

الى تطوير, في البداية لاحظت أنه لم يكن هناك متاجر إلكترونية مخصصة للرجال لذلك قمت بالمبادرة و أنشأت واحداً.

.

3 . الاسم

اسم عملك يجب أن يكون مرتبطاً بمجال عملك وبشكل أكثر أهمية يجب أن يكون متميزاً ومتوفراً في جميع مواقع التسويق

الإلكترونية. ومن أجل هذا، أنا أنصح بموقع اسمه NAMECHK.COM مما يجعل الأمر سهلاً عليك لتبحث عن الاسم الذي

ترغب به على عدة لواحق، مثل اسم النطاق، وقنوات التواصل الإعلامي.

.

4 . التحضير

حضر نفسك ذهنياً لكي تدخل أي مجال عمل . وإحدى أهم الأشياء التي ينبغي فعلها هنا هي أن تجرب بأفضل ما استطعت و أن

تجد نفسك كشريك أو كمؤسس. شريكك يجب أن يشاركك نفس الأحلام ويبنغي أن يكون لديكما التفاني التام. أختر شريكك

بمهارات مختلفة عن مهاراتك بحيث تكملان بعضكما في هذا العمل. وهنالك عنصر آخر مهم وهو أنه يجب أن تبقى بعيداً عن

المشاعر السلبية، هذه الملهيات سوف تؤثر على أدائك لذلك يجب عليك التخلص منها.

.

5 . التجربة

في وجهة نظري، وتبعاً لخبرتي في مجال التسويق الإلكتروني فإن أفضل طريقة لتجربة أفكارك هي البدء بالبيع في أماكن تسويق

شعبيه ومشهورة في منطقتك. حيث أنها تملك عدد كبير من العملاء والزوار مسبقاً، ليست هناك حاجة لميزانية تسويق في هذه

المرحلة من مشروعك. وحين تجدأن منتجك يبلي حسناً في هذه الأسواق يكون الوقت قد حان للأنتقال للخطوة التالية.

.

6 . التنفيذ

بعد أن تتجاوز مرحلة التجربة فقد حان الوقت لكي تنتقل إلى طور التنفيذ والرسمية. إبدأ بالبحث حولك عن أفضل أنواع الرخص

بحيث يمكنك أن تبدأ بممارسة عملك قانونياً في منطقتك. ثم إذا كان لديك القدرة المالية إبدأ بتوظيف أهم الموظفين الذين تحتاجهم

( متخصص تواصل إجتماعي- خبير تسويق إلكتروني)في شركتك في حال لم يكن لديك القدرة المالية للتوظيف حينها يمكنك

الإستعانة بالمتدربين.

7 . أكثر المقومات أهمية:”الأشخاص“

أحط نفسك بأشخاص أذكياء وأقوياء ممن هم خبراء في مجال عملهم. أصدقاء داعمين كزملاء من رجال الأعمال وخصوصاً

المؤثرين بمواقع التواصل الإجتماعي، ممن يسعدون بالترويج لمنتجك لمتتبعيهم، هؤلاء الأشخاص هم من سوف يملؤوك بالطاقة

والتصميم لكي تدفع بقدراتك إلى الحد الأقصى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *